• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

7 تشكيليين عرب يعرضون أعمالهم في احتفالية الدوحة الثقافية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 مأمون عياش - الدوحة


وزير الثقافة القطري يتجول في المعرض

أقيم في الدوحة مؤخرا معرض ضم نخبة من أعمال سبعة فنانين تشكيليين عرب، نظمته وزارة الثقافة والفنون والتراث القطرية، ضمن فعاليات الدوحة عاصمة الثقافة العربية للعام 2010.
ومثل التشكيليون المشاركون في المعرض أكثر من دولة عربية، ولكل واحد منهم رموزه ومخيلته الإبداعية، وفكره وطريقة معالجته التي تحمل حسا يجمع بين ما هو خاص وما هو عام.
وخلال جولته في معرض التشكيليين العرب، أشار وزير الثقافة القطري د. حمد الكواري إلى أن استضافة هؤلاء الفنانين من قبل الوزارة، تقدم ضمانا بالدور الفاعل الذي يؤديه الفن التشكيلي في المجتمع ليظل رهانها هو ما تأسس على رهان الفن ذاته.
وشارك في المعرض كل من: كريمة الشوملي من الإمارات، وجمال عبد الرحيم ومحسن التيتون من البحرين، وإبراهيم الصلحي من السودان، وأحمد نوار وإسماعيل شوقي ومصطفى الرزاز من مصر.
وقال وزير الثقافة القطري إن هذا المعرض متميز عما سبقه نظرا لمشاركة فنانين كبار من مدارس فنية متعددة، وأن معارض أخرى ستليه، حيث أن للفن التشكيلي نصيباً كبيراً في احتفالية الدوحة الثقافية.
وأضاف: يظل رهان الفن على بداهة الحس الإنساني وفطرته، مثلما يضع رهانه هذا في إطار علاقة مع وعي المرء، إلا أنه سيظل في هذا وذاك، يبتغي التواصل بين الفنان وجمهوره، بين الفرد والمجتمع، ولعل المحافل الفنية الكبرى تغدو كبيرة بما تقدمه من صور وأشكال فنية تتفاعل مع المجتمع بشكل إيجابي، إضافة إلى ما تحمله من طموحات للمستقبل.
وأوضح أنه لن يكون غريبا في مثل تلك المحافل أن نشهد تنوعا في الأساليب ومفارقة في الأشكال الفنية وجرأة في طرح الأفكار، وتقديمها بالقدر الذي يجلب معه أسئلة كثيرة قد تغيب إجاباتها زمنا طويلا، قبل أن تلوح في الأفق بوادر ترحيب بها وتفاعل معها.


اليوم
بواسطة : الإدارة
 0  0  483

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية