• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

فلمبان: هذه الملتقيات فرصة للاطلاع على فنون المجتمعات الأخرى - بعد مشاركة في تحكيم الملتقى الكويتي الثاني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 تحدث الفنان أحمد فلمبان إلى الصفحة بعد مشاركته في تحكيم الملتقى التشكيلي الخليجي الذي قامت الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية برعايته وتنظيمه منذ عام 2008م وتبنته الشيخة الدكتورة سعاد الصباح مجيبا عن مثل هذه الفعاليات الخليجية قائلا: لقد أصبحت الثقافة والفنون مواكبةً لكل التطورات التي تعيشها البلدان، وأصبح بناء العقل والفكر وبث الوعي الثقافي سمة من السمات التي تتحلى بها الشعوب، في رؤية ثابتة ومتوثبة نحو تقديم هذه العطاءات من الإبداعات بأنامل أبنائها من المبدعين الفنانين في سبيل مد جسور التواصل وتعميق العلاقات بين الأمم التي تخلق خطوط تقاطع تلتقي فيها المجتمعات ممثلة بالقاسم الأكبر والاستفادة منها، مما يضفي على ثقافة فناني تلك الأمم بعدًا عالميًا وتفتح آفاقا للاطلاع على ثقافات وفنون المجتمعات الأخرى، عبر النوافذ الفنية وعن طريق حواس الشعوب وتعضيد أواصر التقارب الإنساني والثقافي، وتجسيد حقيقة الحوار الإنساني،

مضيفا أن ما قامت به الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية برعاية وتنظيم الملتقى التشكيلي الخليجي منذ العام 2008 م الذي تبنته الشيخة الدكتورة سعاد الصباح، في سبيل دعم الحركة التشكيلية في الكويت، والمبدعين العرب، وتشجيعهم على العطاء والنماء والانتشار، واستجابة للتحولات التي فرضتها المرحلة وتعاطيا مع منظومات المتغيرات التي تتصل بحيوية الفنون الحديثة، ومواكبة الحركات التشكيلية العالمية وتحقيق مبدأ التواصل بين فناني وشباب دول مجلس التعاون الخليجي.

وأشار إلى أن التظاهرة الفنية الرائعة، التي شرفتها الشيخة شيماء عبدالله المبارك الصباح، بافتتاحها معرض الملتقى لهذا العام 2010م، في دورته الثانية بحضور نخبة من فناني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وشارك فيه 96 فنانا وفنانة من الكويت ودول مجلس التعاون الخليجي، قدموا من إبداعاتهم الفنية 192 عملاً فنياً من مختلف الفنون التشكيلية وأساليبها، وقد حضر حفل الافتتاح الدكتور عبدالله الهاشم الأمين المساعد لشؤون الإنسان والبيئة في الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والأستاذ عبد الرسول سلمان رئيس جمعية الكويت للفنون التشكيلية ورئيس مجلس جمعيات الفنون التشكيلية الخليجية، وعدد من الدبلوماسيين والمثقفين والأدباء والإعلاميين والفنانين وجمهور غفير من محبي هذا الفن الجميل.

وعن المشاركين أضاف الفنان أحمد قائلا: شارك في هذا الملتقى من «دولة الكويت» الفنانون (إبراهيم البلوشي، إبراهيم حبيب، أحمد جوهر، أحمد دشتي، أحمد مقيم، أميرة أشكاني، بدر حياتي، خالد الشطي، سالم الخرجي، سعد البلوشي، سليمان حيدر، زينب جوهر، شيماء أشكاني، عبدالحميد إسماعيل، عبدالرسول سلمان، عبدالرضا كمال، عبدالله الحوطي، عبدالله الزيد، عبدالله العتيبي، عبدالله بوشهري، علي المري، فهد المسباح، فهد الشحمان، فواز الدرويش، مريم الدشتي، مختار دكسن، منى الدويسان، مي النوري، ناجي الحاي، هاشم الشماع، هبه الكندري) ومن «مملكة البحرين» الفنانون (علي محمد المحميد، عبدالكريم البوسطة، عبدالكريم العريض، مهدي عبدالله البناي، فاطمة منصور سرحان، سيد حسن الساري، هدير ناجي البقالي، محمد علي مهدي) ومن «المملكة العربية السعودية» الفنانون (عبدالرحمن السليمان، أحمد فلمبان، زهرة بوعلي، خلود البقمي، غادة الحسن، نجلاء السليم) ومن»دولة قطر» الفنانون (محمد العتيق، عبدالرحمن المطاوعة، أحمد الحمر، هنادي الدرويش، موزة الكواري) ومن «سلطنة عمان» الفنانون (مريم محمد الزدجالي، موسى بن عمر، فهد البلوشي، عالية الفارسي، أنعام اللواتي) ومن «الإمارات العربية المتحدة» الفنانون (خليل عبد الواحد، جلال لقمان، نجاة مكي، خلود الجابري، سلمى المري).

وقد تكونت لجنة التحكيم برئاسة الفنان عبد الرسول سلمان وعضوية كل من (الفنان عبدالكريم العريض والفنان عبد الكريم البوسطة والفنان أحمد فلمبان والفنان حسن الملا).وقد فاز في هذا الملتقى في دورته الثانية على النحو التالي (خليل عبدالواحد، من دولة الإمارات، والفنان محمد مهدي والفنان سيد حسن الساري، من دولة البحرين، والفنان عبدالرحمن المطاوعة والفنان أحمد الحمر، من دولة قطر، والفنانة عالية الفارسي من سلطنة عمان، والفنانة غادة الحسن من المملكة العربية السعودية. ومن دولة الكويت الفنانون: (عبدالله الزيد، عبدالله العتيبي، أمير أشكاني، هاشم الشماع وفواز الدرويش).

وحول ما تم على هامش الملتقى، قال الفنان أحمد فلمبان إنه عقد اجتماع عام لجميع فناني اتحاد جمعيات الفنون التشكيلية بمجلس دول التعاون الخليج العربية بحضور الدكتور عبدالله الهاشم الأمين المساعد لشؤون الإنسان والبيئة في الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والأستاذ عبد الرسول سلمان ومشاركة الفنانين حسن الملا، عبدالكريم البوسطة عبدالكريم العريض وعلي المحميد .وفي هذا الاجتماع تم استعراض المشاكل ومعوقات جمعيات التشكيل في دول المجلس واستعراض أهداف وبرامج اتحاد جمعيات الفنون التشكيلية لدول مجلس التعاون، وبحث مقترحات وآراء الأعضاء، في سبيل مؤازرة وتشجيع الفنانين نحو العطاء والنماء والتأكيد على النهضة الفنية في هذه الدول .وإيجاد تواصل مباشر من الاتحاد مع الفنانين الأعضاء.

في البداية اقترح الأستاذ عبدالرسول سلمان، اختيار الدكتور عبدالله الهاشم، رئيسا فخريا للاتحاد، ومن ثم طرح بعض معوقات ومشاكل الجمعيات التشكيلية في دول مجلس التعاون، والتي أهمها (ضعف الدعم المالي - البيروقراطية - بطء التواصل والتعاون بين الجمعيات والفنانين).

بواسطة : الإدارة
 0  0  818

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية