• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

سياحة واثار-مختصون: معارض الآثار أهم سفير لإبراز البعد التاريخي والحضاري والثقافي لبلادنا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
إخبارية الفنون التشكيلية -المدينة الثقافية- محمد البيضاني - الباحة
أشار مختصون إلى أن معرض روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور، والذي تستضيفه إسبانيا حاليًَا في محطته الثانية، بعد أن استضافه متحف اللوفر بباريس لفترة تزيد على الشهرين والنصف وحقق نجاحًا كبيرًا، إنما يأتي إسهامًَا في تعريف العالم بالبعد الحضاري للمملكة وما تمثّله الآثار السعودية من أهمية خاصة في اكتمال فهم حلقات التاريخ البشري، مؤكدين مدى الأهمية الكبيرة لمعارض الآثار في إبراز البعد التاريخي والحضاري للمملكة وما تمتلكه من رصيد ثقافي وآثاري زاخر وكبير، معتبرين أن معارض الآثار هي أهم سفير لإبراز هذا البعد وأكبر أداة ووسيلة لأنها تعرض أدلة مادية.
وقد جاء انتقال معرض «روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور إلى إسبانيا تنفيذًَا لتوجيهات المسؤولين بشأن انتقاله بين عدد من المتاحف الشهيرة في أوروبا وأمريكا، للتعرف على المملكة عن قرب والنظر إلى التطور الذي وصلت له في كل المجالات والازدهار الذي تعيشه.
أكبر سفير
بداية أوضح الدكتور علي بن إبراهيم الغبان (نائب الرئيس للآثار والمتاحف بالهيئة العامة للسياحة والآثار) أهمية معارض الآثار في إبراز البعد الحضاري والتاريخي للمملكة العربية السعودية بعيدًَا عن الصورة النمطية المرتبطة بالأبعاد الاقتصادية والدينية والسياسية. وقال: البعد الحضاري والتاريخي غير بارز ليس على المستوى الدولي ولكن على المستوى المحلي أيضًَا ونحتاج فعلًَا أن نعمل على البعد الحضاري والتاريخي ونبرزه لأنه بعد مهم جدًَا ومعارض الآثار هي أكبر سفير لإبراز هذا البعد وأكبر أداة ووسيلة لأنها تعرض أدلة مادية. وأضاف: أن الإنسان عندما يرى الدليل المادي في المعارض يقتنع بسرعة، وشعوب العالم تقدّر الأدلة المادية التي هي من الماضي، بالذات في أوروبا وفي أمريكا وفي الشرق الأقصى، وتقتنع بسهولة عندما ترى أدلة مادية واضحة من خلال الآثار. واكد الدكتور الغبان أن معارض الآثار تشكّل أهمية كبيرة، وهي أداة مهمة جدًَا.
أهم الوسائل
الدكتور عوض الزهراني (مدير عام المتاحف بالهيئة العامة للسياحة والآثار) قال: معارض الآثار تعد من أهم الوسائل التي يمكن استخدامها في التعريف بالآثار وأهميتها ولذلك تحرص الهيئة العامة للسياحة والآثار على أن يكون لها مشاركة فاعلة في كل المعارض الداخلية والخارجية وذلك لإبراز الدور الحضاري للمملكة العربية السعودية من خلال الجانب الأثري وتعريف المواطن في البلد الذي يحتضن المعرض على ما تحتويه المملكة من تراث حضاري.
ولفت إلى حرص الهيئة العامة للسياحة والآثار على تنظيم المعارض، سواء في الداخل أو الخارج، وكذلك المشاركة في جميع المعارض التي تقيمها الجهات الأخرى. واعتبر الزهراني أن معرض روائع آثار المملكة العربية السعودية عبر العصور الذي اقيم في متحف اللوفر بباريس والآن تم تدشينه في برشلونة سيلعب دورًَا كبيرًَا في إبراز البعد التاريخي والحضاري للمملكة وأيضًَا تعريف العالم بالآثار السعودية، موضحًَا أن هيئة السياحة لديها تجربة كبيرة ورائدة في مجال المعارض من خلال تنظيمها لعدد كبير من المعارض سواء تلك التي تتعلق بالآثار أو التراث أو حتى المعارض التي تعنى بالتعريف بالسياحة ودورها في خدمة المجتمع. وقال: إن سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار يدعم بقوة إقامة معارض الآثار ويعمل على تذليل كل العقبات التي قد تواجهها، وأنه يقف خلف ما نراه من إنجازات متلاحقة فيما يتعلق بالآثار ومن ضمنها إقامة هذه المعارض في مختلف دول العالم.

بواسطة : الإدارة
 0  0  841

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية