• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

بختام العام الميلادي المنصرم الهيئة الإدارية بجمعية التشكيليين تنهي مهامها

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إخبارية الفنون التشكيلية -الجزيرة الثقافية محمد المنيف- بختام عام مضى واستقبال عام جديد اختتمت الهيئة الإدارية بالجمعية السعودية للفنون التشكيلية فترة التمديد لها والتي كلفت فيها بقرار من معالي وزير الثقافة والإعلام وذلك للإعلان لأعضاء الجمعية الراغبين في الترشح لمجلس الإدارة الجديد بعد انتهاء فترة عمل المجلس الأول التي دامت ثلاث سنوات، وقد رفع رئيس المجلس الفنان عبد الرحمن السليمان خطاباً إلى وكيل وزارة الثقافة للشؤون الثقافية بين فيه انتهاء الفترة، مؤملاً من الوكالة تكليف لجنة لاستلام الإدارة.

وقد وجه رئيس المجلس الفنان السليمان شكره وتقديره لمعالي الوزير ولسعادة الوكيل نيابة عن مجلس الإدارة السابق والهيئة الإدارية على الثقة التي منحت لهم خلال عملهم في تأسيس المقر وإعداد اللوائح وإنشاء البنية الأساسية للجمعية بما فيها البرامج المستقبلية التي قدمت مبكراً للوكالة، ستساعد الأعضاء الجدد للمجلس القادم في حال توفر الدعم المالي، وبهذا تكون الهيئة الإدارية خارج المسؤولية في جانب عمل الجمعية.

وتمنى الفنان السليمان والمجلس السابق بهيئته الإدارية التوفيق للزملاء في المجلس القادم، متمنيا للفن التشكيلي وللفنانين مستقبلا ملؤه الإبداع والعمل لتحقيق الهدف الأسمى وهو رفعة اسم الوطن في هذا الجانب والذي تحقق منه الكثير بفضل دعم حكومتنا الرشيدة ممثلة في وزارة الثقافة والإعلام.

من جانب آخر، رفع الفنان عبد الرحمن السليمان في ختام الاجتماع الأخير للهيئة الإدارية تهنئته للزميل الدكتور الفنان محمد الرصيص لتوليه منصب رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للثقافة والفنون متمنيا له التوفيق مشيرا إلى أن المسؤولية كبيرة إلا أن ما يتمتع به الدكتور الرصيص من تجربة إدارية يحمل الأمل في أن يواصل ما قدمه الدكتور السبيل من جهد في لم شمل منسوبي الجمعية وتفعيل دورها، والتهنئة موصولة للدكتور عبد العزيز السبيل على عمله الجديد مع شكر جمعية التشكيليين وأعضائها ومنسوبيها للدكتور السبيل على ما قدمه من دعم وجهد وتوجيه كان له الأثر الكبير في تأسيسها وتسيير عملها.

الجدير بالذكر أن الجمعية السعودية للفنون التشكيلية مؤسسة ثقافية غير ربحية تعنى بالفنون التشكيلية مستقلة ماليا وإداريا أنشئت بقرار من معالي وزير الثقافة والإعلام في الرابع والعشرين من عام ألف وأربعمائة وثمانية وعشرين هجرية مركزها الرئيسي الرياض وتقوم على رعاية الحركة التشكيلية بالمملكة من خلال العديد من الأهداف التي تضمنتها لائحتها الأساسية يتم الانتساب إليها عبر ثلاث فئات (عضوية عاملة، ومشاركة، وشرفية) شكل لها جمعية عمومية تشرف وتنظم اللوائح ويتم من خلالها تشكيل مجلس إدارتها ممن يرغب الترشيح ومن ثم التصويت، وتعتبر الجمعية مضلة للفنانين التشكيليين والداعم لفعالياتهم.

تشكل أول مجلس للجمعية بتصويت على أكثر من خمسة وأربعين مرشح نجح منهم عشرة فنانين على النحو التالي.. عبد الرحمن السليمان رئيسا، محمد المنيف نائبا للرئيس، ناصر الموسى أميناً عاماً للجمعية، د. صالح خطاب المسؤول المالي، وعضوية كل من: د. حمزة باجودة، صالح النقيدان، أحمد حسين الغامدي، صديق واصل، اعتدال عطيوي، منال الرويشد، تغريد البقشي، عبدالله شاهر، زهرة بو علي، د. مها السنان.

هذا وسيتم خلال الفترة القادمة تشكيل المجلس الجديد للجمعية بإشراف مباشر من وكالة الوزارة للشؤون الثقافية.



monif@hotmail.com
بواسطة : الإدارة
 0  0  397

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية