• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

إخضاع اكتشافات أثرية جديدة في تيماء للدراسة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 

إخبارية الفنون التشكيلية- تبوك: الوطن
تسبب مشروع الحفريات الجاري تنفيذه بالقرب من تيماء \"شمال السعودية\" في اكتشافات جديدة رهن البحث والدراسة والتدقيق بعد أن اطلع عليها رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار الأمير سلطان بن سلمان، وسيعلن عنها في حينه، إضافة إلى ما تم الإعلان عنه أخيرا، وهو اكتشاف الطريق التجاري بين تيماء ومصر والنقوش الهيلوغريفية الموجودة وأهمها النقش الذي وجد بالقرب من تيماء وهو عبارة عن توقيع ملكي لرمسيس الثالث.
وأفصح نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار لشؤون الآثار الدكتور علي إبراهيم الغبان عن حزمة مشاريع يجري تنفيذها بمنطقة تبوك منها في مغاير شعيب بالبدع وفي تيماء وفي محافظات الوجه وأملج وضباء ومدينة تبوك، وهي سلسلة من المتاحف يجري إنشاؤها، ومن أهمها متحف منطقة تبوك وسط المدينة، إضافة إلى سلسلة متاحف في المحافظات تنفذ في المباني التراثية الموجودة في كل محافظة منها متحف محافظة ضباء في قلعة الملك عبدالعزيز، ومتحف محافظة الوجه سيقام في قلعة السوق القديمة، ومتحف محافظة أملج سيقام في مقر الإمارة القديم بعد تأهيله، وأيضا متحف محافظة حقل سيقام في قلعة الملك عبدالعزيز بعد أن تم نزع ملكيتها من قبل الهيئة العامة للسياحة والآثار بقيمة 9 ملايين ريال وتحويلها إلى متحف.
وبين الغبان أن هذه الأعمال يتم العمل فيها بالتدريج وأن كل موقع يتم تأهيله عبارة عن منتج سياحي يمكن لزائر منطقة تبوك أن يزوره، إضافة إلى المواقع التي تعمل الهيئة الآن على تأهيلها ومنها موقع مغاير شعيب الذي تم إنشاء مركز للزائرين بجانبه بقيمة مليونين ونصف المليون ريال وتم تأثيثه وتجهيزه بالإضافة إلى عمل مسارات داخل المواقع.
ولفت إلى أن هناك مواقع أخرى تعمل الهيئة وضمن برامج التأهيل على تأهيلها ومنها طريق الحج المصري ومواقع عنتر والبدع خلال السنوات المقبلة.
بواسطة : الإدارة
 0  0  812

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية