• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

(6 × 6).. إبداع سعودي 100% في القناة الثقافية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إخبارية الفنون التشكيلية- - المدينة-استطلاع: سلطان الجهني / تصوير: حمدان الودعاني

يدخل برنامج (6 × 6) الذي تعرضه القناة الثقافية السعودية دورته الثانية، محدثًا حالة إيجابية من الحراك الإبداعي في الساحة الثقافية بمختلف مشاهدها، هذا البرنامج الذي استطاع أن يفرض نفسه بقوة، ويكتسب مكانة مرموقة بين بقية البرامج التي تعج بها القنوات الفضائية؛ ليكتسح نسبة مشاهدة كبيرة، ويحظى بشعبية لم تكن معتادة في البرامج ذات الطابع الثقافي.
فكرة البرنامج
جاءت فكرة البرنامج من المشرف على القناة الثقافية السعودية محمد الماضي، وتقوم فكرته على استضافة 6 شخصيات، يمثلون 6 مجالات إبداعية مختلفة، مثل الشعر والإعلام والكتابات السردية من رواية وقصة ومقالة، والفن التشكيلي والتصوير الفوتوغرافي، والصناعات الحرفية، ويتيح البرنامج فرصة تسليط الضوء على تجارب الشخصيات الست الذين تتم استضافتهم في كل حلقة، وفي ذات الوقت يدور الحوار عن هذه الآدب والفنون التي تزخر بها ساحتنا الثقافية، حيث يقوم مقدم البرنامج بإدارة الحوار مع الضيوف الستة، ويناقشهم في أعمالهم، ويتحدث معهم عن مجالتهم التي تميزوا بها.
كما يتميز بإعداه الذي تتناوب عليه نجاح الحازمي مع بسام الفليح ومريم الجابر، ويقوم المعد بالبحث عن ضيوف مبدعين لكل حلقة من مختلف المجالات الأدبية والفنية، ويتواصل مع الضيوف، راصدًا ومسجلًا أهم ما يميز تجارب الضيوف؛ ليصنع منها محاور الحلقة، واستطاع البرنامج أن يمزج في اختياره للضيوف بين الأسماء المعروفة إعلاميًا و الأسماء الشابة التي لم تحظ بذات الحضور. كما يحسب يحرصه على التنويع في المحافظات التي ينتمي إليها الضيوف؛ فقد استضاف البرنامج ضيوفًا من مدن صغيرة وكبيرة منها على سبيل المثال لا الحصر: الرياض ومكة وجدة وبريدة وعنيزة وحائل والعلا وتبوك والطائف وجازان ونجران وأبها والدمام والخبر وغيرها الكثير، لا يزال يستضيف المميزين من أبناء هذا الوطن في حلقاته الجديدة.
وحول إعداد البرنامج تقول معدة البرنامج نجاح الحازمي: العمل في الإعداد للبرنامج ممتع جدًّا، وأمام نجاح كل حلقة ينسى المعد كل المتاعب التي واجهته في الإعداد، وحقيقة أشعر في كل حلقة بتحدٍ جديد مع الذات، وأحرص مع زملائي في الإعداد على الخروج بحلقات مميَزة لاسيما مع الازدياد الملحوظ لشعبية البرنامج، ولا ريب أن ذلك يحملنا كمعدين المزيد من العزيمة والإصرار على تقديم كل ما هو أفضل.
بث مباشر وتوقيت ذكي
تبث حلقات البرنامج على الهواء مباشرة، عبر شاشة القناة الثقافية ظهر كل يوم خميس، لمدة ساعتين من الواحدة ظهرًا حتى الثالثة عصرًا، ويعاد بث الحلقات في الساعة الثانية عشر مساء كل جمعة، أما الإعادة الثانية فهي في الساعة الثامنة صباحًا من كل يوم اثنين. وحول هذا التوقيت يقول مدير إدارة البرامج في القناة الثقافية ومخرج البرنامج محمد العسيري: وجدنا أن الكثير من القنوات لم تنجح باستغلال هذا التوقيت بشكل جيد، فرأينا أن نقوم في القناة الثقافية بإحياء هذه الفترة الحيوية، والتي غالبًا ما يجتمع فيها أفراد الأسرة الواحدة حول جهاز التلفاز، كما أن البث المباشر للبرنامج يجعل المشاهد يعيش في أجواء البرنامج ويتفاعل مع مستجداته وما يطرح فيه من محاور، كما أن مجالات الضيوف المتعددة تضفي على البرنامج مزيدًا من التنوع، بعيدًا عن أجواء الرتابة والملل، أما مدة البرنامج لساعتين فأرى أنها جيدة لنغطي المجالات الستة لضيوف البرنامج.
ضيافة خمسة نجوم
القناة الثقافية لا تكتفي بدعوة المبدعين في مختلف المجالات الأدبية والفنية فحسب، بل تحرص القناة على تقديم ضيافة سخية تليق بسمعة ومكانة القناة، كما تراعي في ذات الوقت الظروف المعيشية المتفاوتة للضيوف خاصة الشباب منهم، فالقناة تتكفل بتقديم تذاكر سفر ذهاب وعودة على درجة الأفق لكل ضيف يأتي للقناة من خارج مدينة الرياض ومن أقرب مطار إليه، كما تقوم بإسكان ضيوف البرنامج في فندق من فئة خمسة نجوم لمدة يومين شامل الوجبات الثلاث، وتحرص العلاقات العامة بالقناة الثقافية كل الحرص على توفير كافة سبل الراحة للضيوف واستخراج تصاريح زيارتهم لمبنى وزارة الإعلام واستقبالهم بما يليق بهم داخل حرم مبنى التلفزيون بما يعكس مكانة القناة الثقافية وتقديرها لضيوفها.
خلف الكواليس
سنحت لـالأربعاء الفرصة لحضور كواليس برنامج (6 × 6) ليلمس مدى الجهد الذي يبذله القائمون عليه حتى تخرج مادة البرنامج بهذه الصورة الماتعة، في حلقة أخرجها إخراج محمد العسيري وأعدتها نجاح الحازمي، مستضيفة الدكتور محمد خليص الحربي من مكة المكرمة، والشاعر بسام السلامة من القصيم، والفنان كمال حمدي من تبوك، والمصور الفوتوغرافي حمدان الودعاني من الدمام، والإعلامي سلطان الجابر؛ فيما شاركت عبر الهاتف الفنانة التشكيلية بدرية سرور، وقدم الحلقة المذيع الشاب سالم الخثعمي، وكان الأستديو أشبه ما يكون بخلية النحل التي لا تهدأ، أما أكثر الأمور المفرحة أن البرنامج يقوم عليه في كل تفاصيله شباب سعودي، سواء في التصوير أو الإضاءة أو الديكور أو هندسة الضوء أو غيره، أما داخل الأستديو فكانت الحلقة ثرية وحافلة، تمازج فيه الأدب والطرب والشعر والتصوير الفوتوغرافي والفن التشكيلي والإعلام.
انطباعات الضيوف
الفنان الشعبي كمال حمدي أحد ضيوف الحلقة قال: هذا البرنامج من أهم ما تقدمه القناة الثقافية، وأرى أنه ساهم في التقريب بين القناة والمشاهد، كما أن هذا الجمع بين مختلف المجالات الإبداعية من الكتابات السردية والفن والتصوير الفوتوغرافي والإعلام والفن التشكيلي يعد أمرًا جميلًا، وكما شاهدت بنفسك في هذه الحلقة، أو حتى غيرها من الحلقات السابقة كيف تتقاطع هذه الفنون والآداب، لترسم معًا ملامح لوحة إبداعية تعكس مستوى النضج الذي يعيشه مشهدنا الثقافي، فهذا البرنامج يكتسب تميَزة من وقوفه إلى جانب المبدعين الشباب والاحتفاء بتجاربهم الإبداعية كلٌّ في مجال، وقد قبلت دعوة هذا البرنامج لما لمسته من القائمين على البرنامج من نضج ينم عن وعي ثقافي كبير.
مستقبل واعد
ما نلمسه من القناة الثقافية أنها قناة واثقة، وتسير بخطى واثقة، وتتجه بكل عزيمة وتصميم لتكون قناة منافسة من خلال أطروحات الشيقة وموادها التثقيفية والتنويرية، وما نجاح برنامج (6 × 6) وارتفاع نسبة مشاهدته بشكل ملحوظ؛ إلا دليل على جدية القناة الثقافية في السعي إلى تحقيق كل ما هو أفضل دائمًا، وتبقى آمال المثقف السعودي وأيضًا المشاهد العادي بهذه القناة كبيرة، فهي القناة التي نرجو منها دائمًا أن تتحفنا بكل ما يثري مشهدنا الثقافي بمستوى طموحات محبيها رغم حداثة سنها الإعلامي.

image
بواسطة : الإدارة
 0  0  721

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية