• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

فعاليات ثقافية متنوعة في الأسواق والمراكز التراثية بالشرقية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
عمل لأحد طلاب محمد الحمد (اليوم

إخبارية الفنون التشكيلية-اليوم-عبدالرحمن السليمان - الدمام -دفعت إجازة منتصف الفصل الدراسي الثاني بعض المرافق والجهات تنشيط مواقعها بإقامة معارض أو فعاليات مختلفة بينها الأعمال المسرحية ومعارض رسوم الأطفال والهواة والفنون الشعبية وغيرها. في قصر إبراهيم التاريخي بالهفوف نظمت جمعية الثقافة والفنون في الأحساء بمشاركة الهيئة العامة للسياحة والغرفة التجارية في الأحساء نشاطا متنوعا تحت عنوان «سوق هجر التراثي»، وفيه ملحمة «جواثى يسكنون» وورشة لرسوم الأطفال وأخرى للرسامات، ومسابقات وشعر وأوبريت وغيره

بالمقابل في الدمام، تقيم جمعية الثقافة والفنون بالدمام، ومشاركة مع الشراع سيتي سنتر، معرضا لعدد من الرسامات المبتدئات. وفي ركن آخر يستضيف الشراع معرضا لرسوم الأطفال، وهو المعرض السنوي الذي تقيمه الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية. ومن المتوقع أن هناك نشاطات في مدن أو مراكز أخرى في المنطقة، تم اختيار هذا الموعد (الاجازة) لتنظيمها، لمزيد من استقطاب الزوار، هي نشاطات مطلوبة خاصة أنها تخرج بها الجهات المنظمة إلى حيث الناس، والورش عادة تضيف تنشيطا للمناسبة وتفتح أفقا لمشاركة الحضور، بل والرغبة في أن تتعدى هدف التشجيع، الذي يستهدف المشاركين إلى آخرين قد يكونون في الغالب من فئة عمرية معينة، مثل الأطفال أو الهواة والوجوه الشابة.

في الشراع لم يكن في معرض رسوم الأطفال شيء من ذلك، إلا أن في معرض الجمعية، شاهدت الفنانة بدرية الناصر ترسم في زاوية من المعرض أمام الجمهور باستحياء، وهو شعور جميل من فنانة رائدة على مستوى المنطقة الشرقية، تضيف خبراتها للحاضرات من المشاركات في المعرض، الذي لفت نظري فيه أعمال مآب منصور وأحلام المشهدي وخديجة الدين وسعاد القحطاني وأخريات. أما أعمال الرسام الصغير فأعادني إلى معرض هام أقامته مدرسة عمار بن ياسر الابتدائية في الهفوف لطلبتها في قصر إبراهيم التاريخي، قبل بدء «سوق هجر» بأسبوعين تقريبا. وجاءت الأعمال بمقاس المتر في متر، حضّرها معلم التربية الفنية الفنان محمد الحمد، وهي ذات مستويات ملفتة وجرأة عندما يقف ابن السابعة أو العاشرة أمام مساحة بيضاء كبيرة يهابها، إلا أن الفنان المعلم استطاع أن يساعد الطلاب على تجاوز هذا الحاجز، ونجح في تحقيق نتائج ملفتة أرجو أن يَصْعَد بها إلى مناسبات كبيرة مثل بينالي عسير لرسوم الأطفال على سبيل المثال. وأود الإشارة إلى أن اهتمام الحمد بطلبته كبير، ولذا فإن المدرسة حققت كثيرا من الجوائز المتقدمة، آملا التقدير لمثل هذا المعلم في مناسبات مثل بينالي عسير، الذي أرشحه ليكون ضيفا فيه، وبأعمال معرض طلبته الأخير.
التنوع الذي تضمنه «سوق هجر» تقابله فعاليات أكثر في بعض المدن الأخرى، وفي أوقات أخرى عندما يقام على سبيل المثال مهرجان «الدوخلة» في القطيف.
الفعاليات المقامة في الإجازات المدرسية مناسبة وفرصة لأبناء وأطفال وأهالي المدن، لتضيف لهم خبرات ومجالات للمعرفة وللتسلية أيضا، وهو ما نجده في فعاليات «سوق هجر التراثي»، الذي يتواصل حتى الأربعاء المقبل

في معرض الجمعية شاهدت الفنانة بدرية الناصر ترسم في زاوية من المعرض أمام الجمهور باستحياء وهو شعور جميل من فنانة رائدة على مستوى المنطقة الشرقية
بواسطة : الإدارة
 0  0  627

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية