• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

الفايز في بقايا لون يحاول إنقاذ ما يمكن إنقاذه من بقايا الماضي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 المدينة
الجمعة, 30 أكتوبر 2009
خيرالله زربان - جدة


افتتح بصالة أتيلية جده للفنون الجميلة المعرض الشخصي الأول للفنان عبده الفايز بقايا لون برعاية فرع جمعية الثقافة والفنون بجدة ممثلا في لجنة الفن التشكيلي وبحضور عدد كبير من الفنانين التشكيليين والإعلاميين والناقد د.سعيد السريحي وجمهور متوسط من متذوقي الفن التشكيلي.
وبعد قص شريط افتتاح المعرض قام الفنان عبده الفايز بشرح لوحاته التشكيلية للحضور في جولة على كافة أروقة المعرض، وبعدها ألقى الدكتور السريحي كلمة أثنى فيها على تجربة الفايز الرائعة وقال: بين زمن يفر ومكان لا يكاد يستقر تتموضع تجربة عدد من الفنانين التشكيليين الذين يحاولون أن يجعلوا من لوحاتهم قارب إنقاذ لبقايا عالم يطويه الزمن بكل ما يحمله هذا العالم من إرث تاريخي يشكّل ترسيخا للهوية الثقافية للأمة ومحددا للمعالم التي تميزها في عالم بدأت فيه الهويات تتماهى ويذوب بعضها في بعض ويطغى القوي والمدعوم منها على ما يفتقد على الدعم أو يعاني من الضعف والتهميش، والفنان عبده الفايز هو أحد هؤلاء الفنانين الذين يحاولون عبر تجربتهم الفنية إنقاذ ما يمكن إنقاذه من بقايا الماضي أو بقايا الهوية كما تتجلى في الموتيفات الزخرفية التي رسمها الأجداد والجدات على أطراف ملابسهم أو حواشي خيامهم أو جوانب سجاجيدهم، وفي معرضه الأول سعى الفايز إلى استثمار موتيفات الزخارف التقليدية لصياغة مساحات لونية تتداخل فيها النمنمات والحروف وتتجاور الفضاءات التي يغلب عليها اللون الرمادي والبني بدرجاته المختلفة وكذلك اللون الأسود وهي ألوان تبرز دفء الألوان التي يغلب عليها اللون اللون النحاسي والأصفر والمشكلة لزخارف اللوحة.

بواسطة : الإدارة
 0  0  670

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية