• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

استعادة أعمال فنية سعودية بعد 5 أعوام من الضياع الحجيلان توعد المقصرين بالعقاب وخطة تعاون بين وكالتين لضبط المشاركات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إخبارية الفنون التشكيلية-الوطن- الرياض: حسين الحربي-أعلن وكيل وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية الدكتور ناصر الحجيلان عن استرداد اللوحات والمجسمات التي كانت مفقودة طيلة خمس سنوات عقب مشاركتها في معرض فيينا خلال الأيام الثقافية السعودية هناك عام 2007، وهي تقبع الآن في مستودعات الوزارة منذ وصولها أول من أمس، ويجري الترتيب لاستلامها في موعد لن يتجاوز اليوم تمهيدا لإرسالها لأصحابها من الفنانين عن طريق فروع الجمعية السعودية للثقافة والفنون أو على عناوينهم مباشرة.
ودعا الحجيلان الفنانين أصحاب اللوحات إلى التواصل مع إدارة الفنون التشكيلية على بريد الوكالة: \"culture@moci.gov.sa\"، مؤكدا على أن الوكالة ستوصل اللوحات إليهم.
وقال الحجيلان في تصريح إلى\"الوطن\": تقرير \"الوطن\" الذي تضمن نداء للتشكيليين مطالبين باستعادة لوحاتهم التي فقدوها كشف لنا وجود خلل إداري لم نكن على علم به، موضحا أن المشاركة في معرض العاصمة النمساوية \"فيينا\" حدثت قبل خمس سنوات عن طريق وكالة الوزارة للعلاقات الثقافية الدولية، وليس عن طريق وكالة الوزارة للشؤون الثقافية، مشيرا إلى أن تأخر وصول اللوحات خمسة أعوام يعود إلى إجراءات إدارية بيروقراطية لم يكن للوكالة يد فيها، وأن المسؤول هو الفنان التشكيلي سمير الدهام بصفته الفنيّة وليس لكونه أحد العاملين في وكالة الوزارة للشؤون الثقافية.
واستطرد الحجيلان في حديثه: أن الوكالة للشؤون الثقافية لا تتنصّل من مسؤوليتها ولن تخذل الفنانين والفنانات الذين وثقوا بها؟ وأشاد الحجيلان بصبر الفنانين وتعاونهم وتفهّمهم، وتوعد بمعاقبة المقصرين لكي لا تتكرر مثل هذه الأخطاء مستقبلا من خلال الرفع بذلك إلى وزير الثقافة والإعلام لاتخاذ الإجراءات اللازمة حسب قوله.
إلى ذلك، أكد الحجيلان اهتمام الوزارة بالفنون التشكيلية وحرصها على حضور هذا الفن بشكل مُشرّف من خلال المعارض إيمانا منها بأهميّة الفن في التعبير عن الإنسان والتواصل مع العالم من حولنا بلغته العالمية التي لا تحتاج إلى مترجم، وهي في الوقت نفسه لا تتوانى في الدعم المباشر ماديا ومعنويا للفنانين التشكيليين، ولا تسمح بالتقصير بأي شكل.
وكشف الحجيلان عن أن هناك خطة تعاون بين وكالتي الشؤون الثقافية والعلاقات الدولية لوضع ضوابط للترشيح والمشاركة في المناسبات الثقافية والفنية الدولية، تضمن قدرا عاليا من الدقة والموضوعية والعمل المحترف الذي يتناسب مع هذا الفن ويليق بمكانة المملكة العربية السعودية.
وكانت وزارة الثقافة والإعلام قد شكلت لجنة عاجلة برئاسة وكيلها للشؤون الثقافية عقب نشر \"الوطن\" قصة فقدان اللوحات والأعمال الفنية الأخرى ومعاناة الفنانين في عددها \"3952\" الثلاثاء الماضي تحت عنوان: \"فنانون سعوديون يفقدون لوحاتهم في فيينا\"، وتوصلت اللجنة إلى مكان اللوحات في أكاديمية الملك فهد بمدينة بون الألمانية.


بواسطة : الإدارة
 1  0  651

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية