• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

تعتبر الأحدث على الساحة التشكيلية مجموعة ديجافوآرت تتخطى الخطوة الأولى بنجاح وتعد بمفاجآت قادمة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إخبارية الفنون التشكيلية-الجزيرة-


كتب - محمد المنيف

مجموعة ديجافوآرت أحدث مجموعة تشكيلية على الساحة اختتمت معرضها الأول في صالة الأمير فيصل بن فهد للفنون التشكيلية بالرياض بعد أسبوع من افتتاحه من قبل الأستاذ الدكتور محمد بن حسين الضويحي وكيل كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع والأستاذ المشارك بقسم التربية الفنية بكلية التربية جامعة الملك سعود حيث شارك في حفل الافتتاح نخبة من محبي الفنون التشكيلية ومن الفنانين التشكيليين وأقارب المشاركات.

الجدير بالذكر أن المعرض يضم أربع تشكيليات، سلطانة بنت مشاري آل مقرن وسارة إبراهيم العبد الواحد والبندري بنت خالد الحسينان ونجلاء بنت سليمان الدخيل وجميعهن من حملة الماجستير في الفنون والتربية.. جمعن بين التحصيل العلمي كمتكْأ للثقافة وبين خبرات ومكتسبات تقنية في جانب تنفيذ الأعمال، ومع أن بعض الأعمال لا زالت تدور في محيط التلقي والتوجيه ضمن متطلبات الدراسة إلا أنها تنوعت في هذا المعرض حيث شوهد بعض من الأساليب الأكثر تحررا من السابق من خلال سبل التنفيذ التي تؤكد سعيهن للخروج من التبعية والتقيد بشروط التحصيل في فترة الدراسة، وقد أشاد الحضور بما تم عرضه وبامتلاكهن المواهب والقدرات مما يجعل هذه الخطوة الأولى سبيل لتوقع الجميع أن في الخطوات القادمة ما يكشف اكتساب خبرات أخرى على إبداعاتهن و على الساحة التي تزخر بالجيل المعاصر المتعامل مع متطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية بتفاعل مع الجديد من حيث الفكرة أو وسائط التنفيذ، ويرى أعضاء المجموعة أنهم تخطوا خطوتهم الأولى بنجاح ويعدون متابعيهم بالكثير من المفاجآت في معارضهم القادمة، هذا وقد أشاد الدكتور محمد الضويحي بهذه التجربة بكسرهن حاجز الخوف الذي يعتري المبدعين عند إقامة المعرض الأول، مؤملا أن يكون المستقبل مجالا للبحث والتطوير ما يدعم قدراتهن التي اتضحت معالمها في هذا المعرض فقد قدمت كل من المشاركات أعمالا تكشف مواهب تنبئ بمستقبل مليء بالعطاء والإبداع منبها إلى أن الخطوات القادمة أكثر لفتا للنظر من قبل المتابعين والنقاد، ما يعني أهمية تقديم ما يكمل هذه الخطوة بالاطلاع والبحث الجاد.
بواسطة : الإدارة
 0  0  422

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية