• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

تقيم صالة عرض \"البارح للفنون التشكيلية\" أول معرض لها في دبي كاشفةً عن أعمال الفنان الجزائري المعاصر حمزة بونوة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إخبارية الفنون التشكيلية- هي-دبي، نوفمبر 2011- تصل صالة عرض \"البارح للفنون التشكيلية\" التي تُعتبر من أرقى صالات العرض الفنية في مملكة البحرين والمنطقة، الى دبي حيث تقيم عرضا فرديا للفنان الجزائري المعاصر والشهير، حمزة بونوة.

وسيجري المعرض في فندق \"ذي ميلانيوم\" في دبي من 14 نوفمبر الى 4 ديسمبر 2011. ويستهلّ هذا المعرض الأول لصالة عرض البارح في فندق \"ذي ميلانيوم\" سلسلةً من العروض المقبلة التي ستُطلق قريباً في المكان.

وتستند أعمال حمزة الفنية الى مراجع ومواضيع كالعرق والهوية والألوان وعلامات يستخرجها من فنّ الخط العربي فتتشابك في ما بينها وتولّد أشكالاً قديمة وقوالب أولية وهندسة جديدة للحروف المتعلقة بمدرسة الفنون الحروفية. وتربط هذه الحركة الفنية ما بين الطابع التقليدي والعصري من جهة والحروف والإشارات من جهة أخرى، فتسلّط الضوء على الحرف كشكل فنيّ إذ لا يُدرَك معناه عبر القراءة أو فكّ الرموز.

ويستمّد حمزة إلهامه من أعمال الفنان المعاصر الجزائري الكبير محمّد قدّا ومن الطبيعة وألوانها النابضة بالحياة التي أحاطت بنشأته في بلدة البويرة في الجزائر، فيعبّر عن خواطره وأفكاره من خلال الأشكال والحروف العربية التي تتّخذ في لوحاته صيغةً منمنمة ودقيقة. وفيما تنمّ هذه الأشكال عن لغات جدّ قديمة وعمليات حسابية، يربطها حمزة بترجمته الخاصة التي ينفرد بفهمها لكي يخبرنا قصةً مختلفة بالكامل. أما مجموعته الحالية في المعرض فتروي قصةً قد استقاها من ذاكرته فتحوّلت الى صور مرئية تعبّر عن رؤية خاصة بالفنان. وتبرز في أعمال حمزة مناظر طبيعية افريقية تتخللها الغزلان والأشجار والوديان المشعّة بالنور أو الغارقة في الظلام فتكشف عن مصدر وحيه.

ويمكن لزوّار المعرض أن يستكشفوا مدى تأثير فن الخطّ العربي المنتشر الإستعمال في الشرق الأوسط على أسلوب الفنان بحيث عمد الى استخدام التقنية ذاتها في أعماله الأخيرة: خطوط سوداء ضيقة وطويلة، تملؤها الحروف العربية؛ هندسات مخطوطة أو مسننة حيث تقترب الحروف من البشر فتبدو مرة متمددة ومرة نائمة ومرة ساجدة ومرة مستقيمة. وفي أعمال فنية أخرى له، تدور الحروف حول نفسها مستقيمةً ومتّجهة نحو الفضاء. ويمكن التماس تقدير الفنان البالغ للحياة والناس من حوله من خلال نغمات الألوان الزاهية التي تنير سماء لوحاته وسكون البحر والرمال الناعمة على الأرض الرقيقة.

يستمرّ معرض حمزة بونوة من 14 نوفمبر الى 4 ديسمبر 2011 في فندق \"ذي ميلانيوم\" في تيكوم، دبي، من الأحد الى الخميس، من الساعة 11 صباحا الى السادسة من بعد الظهر. كما سيفتح المعرض أبوابه يوم 14 نوفمبر من الساعة 7.30 الى الساعة 9.30 مساءً.
بواسطة : الإدارة
 0  0  648

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية