• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

جهل الآخرين بثقافتنا محمد المنيف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 الجزيرة-التشكيلية-لإعلام التشكيلي يا وكالة الشؤون الثقافية

لا أعتقد أن هناك فارقًا أو تمييزًا من حيث الأهمية والقيمة بين الفن التشكيلي وبين بقية الفعاليات التي تشكل العنوان الأول لحضارات وتراث الأمم التي تتشكل من مختلف الأنشطة الإنسانية أشقاء رحم الثقافة والفنون، إلا أن هذا الفن لم يحظ بما حظيت به بعض الفعاليات التي لا نختلف على أهميتها في المجتمع (جماهيريًا)، واعني النشاط الرياضي الذي يأخذ نصيبًا أكبر من المتابعة والتغطية الإعلامية وخصوصًا الخارجية وترشيح محرر من كل الصحف، فمثل هذا الاهتمام تفتقر له الأنشطة الثقافية ومنها الفنون التشكيلية خلال حضورها العالمي في كثير من المناسبات التي تقيمها المؤسسات وفي مقدمتها وزارة الثقافة والإعلام ممثلة في وكالة الشؤون الثقافية بالوزارة المعنية بالثقافة والأدب والفنون على اختلاف تنوعها.

إذ لم نسمع يومًا أن رشح أحد الإعلاميين الذين عرفوا في الساحة المشرفين على صفحات تشكيلية ولهم دراية كبيرة بهذا الفن والقدرة على صياغة الخبر والتغطية التي تفتقدها تلك المعارض، وإنما يكتفي بما يعده من أخبار عامة عن النشاط الثقافي من أحد موظفي العلاقات العامة المكلف من قبل الوكالة إن وجد، الذي يقوم بإضافة إشارة عن المعرض في آخر الخبر عن تلك الفعالية متضمنًا عدد اللوحات وأسماء المشاركين دون استعراض وجهات النظر والآراء التي أقيم المعرض من أجل سماعها والاستفادة منها، فيصبح المعرض والمشاركة طي النسيان والإغفال والتعتيم الإعلامي، وأعجب كثيرًا من أننا نتلقى الدعوات لمناسبات إقليمية (خليجية) وفي مقدمتها معرض ارت دبي وعلى مدى دوراته الأربع الأخيرة والقادم منها أو ما نتلقاه من بينالي الشارقة أو من الفعاليات في دول عربية قبل أحداث الربيع العربي، أو عربية في دول غربية حرصًا منهم على أن يصل نشاطهم لأكبر مساحة من المتابعين لصفحاتنا في الجزيرة التي بنت علاقات طويلة مع الساحة التشكيلية (قراء) أو من المثقفين ومن عشاق هذه الفنون، لم يجد الصحفيون التشكيليون مثل تلك الدعوات من المسؤولين في وكالة الشؤون الثقافية بأن توجه الدعوة للمحررين التشكيليين في صحفنا عند إقامة أي نشاط ثقافي خارج الوطن، يكون الفن التشكيلي جزءًا منه، أو من بعض من كان لهم سابق خبرة ومهنية صحفية تشكيلية يمكن الاعتماد عليهم في جانب التقارير والتغطيات والحوارات وإقامة الندوات لتعم التغطية في صحفنا أسوة بما تجدة الأنشطة (الأنفة الذكر)، فهل يعي الإخوة في العلاقات العامة بالوكالة أهمية الإعلام التشكيلي؟.

monif@hotmail.com
بواسطة : الإدارة
 0  0  380

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية