• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

تشكيليو القنفذة يطالبون بجمعية للفنون

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الوطن-القنفذة: محمد المجدوعي  من إحدى نوافذ اللجنة الثقافية الأدبية بمحافظة القنفذة، يطل التشكيليون من جديد بعد توقف دام 15 عاما لعرض فنونهم التشكيلية بعد أن ضاقت بهم السبل لعرض إبداعاتهم التي لم تتجاوز جدران منازلهم.
أنامل عشقت الريشة، لكنها إن أرادت أن تعرض أعمالها لمتذوقي الفن عليها الخروج إلى محافظات ومناطق أخرى لعدم وجود أي جهة تتبنى مواهبهم مع أن محافظتهم تعد الثالثة بمنطقة مكة المكرمة من حيث الكثافة السكانية.
فنانو القنفذة الذين ناشدوا عبر "الوطن" وزارة الثقافة والإعلام لإنشاء فرع لجمعية الثقافة والفنون بالقنفذة، وجدوا في اللجنة الثقافية الأدبية بمحافظة القنفذة وهي تتبع نادي جدة الأدبي، فرصة لتنظيم معرض للفنانة نوف أحمد باجعفر مساء أمس بالكلية الجامعية كفعالية مصاحبة للأمسية التي تظمها اللجنة.
تقول باجعفر: توجهت عن طريق زوجي لنادي التسامح الرياضي لعرض إنتاجي وأبدى دعمه وترحيبه لكنه اعتذر لعدم وجود صالة فبادرت بالتوجه للجنة الثقافية، أعلم أن النادي واللجنة غير مختصين بتنظيم المعارض الفنية إلا أنني أعلم أكثر أنها لجنة مبدعة وستدعم الإبداع وبالفعل طرحت عليهم الفكرة ورحبوا بي ولكن هل علينا الانتظار مع كل أمسية ليكون من ضمن فعالياتها هذه المعارض، ولماذا لا تبادر وزارة الثقافة والإعلام بإنشاء فرع لجمعية الثقافة والفنون يعنى بالمبدعين في كل الفنون؟
ولفتت باجعفر إلى أنها وجدت كل دعم ومساندة وتقدير لرسالتها من زوجها هادي الخالدي الذي أوضح بدوره أن الحاجة ماسة حاليا لإنشاء فرع للجمعية فالمحافظة غنية بالمبدعين والمبدعات في مختلف المجالات كما أن طبيعتها الجميلة من بحر وجبل وسهل وواد محفزات للإبداع.
ولا يختلف موقف الفنان مشهور زين السيد صاحب مشروع قرية تراثيـة تحكي تاريخ وثقافة القنفذة وعدد من المجسمات بالمحافظـة، عن بقية فناني القنفـذة في مطالبهم، مشيرا إلى أنه منذ عام 1419 لم تتهيأ لفناني القنفذة أي معارض داخلية وما زالوا بانتظار تحقق حلم فرع لجمعية الثقافة والفنون بالمحافظة.
من جانبه، أوضح رئيس اللجنة الثقافية الأدبية بالقنفذة عبدالله بانقيب أن اللجنة تلقت طلبا من الفنانة نوف باجعفر لتنظيم المعرض على هامش أمسيتها الثالثة في موسمها الثقافي الرابع، وهي محاضرة بعنوان "رسالة مصادر الثقافة" ألقاها أمس الدكتور أحمد بن حسين الفقيه، ووافقت اللجنة على المعرض كفعالية مصاحبة وهي ليست مدرجة ضمن أنشطة اللجنة كما أن الفنون التشكيلية ليست من اختصاص اللجنة ورغم ذلك وافقت دعما للمبدعين.
بواسطة : الإدارة
 0  0  339

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية