• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

سعودي بأول معرض للفن العربي في اليابان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أبها: الوطن تتواصل في طوكيو فعاليات أول معرض في اليابان للفن العربي الحديث الذي افتتح الجمعة الماضي بقاعة موري للمعارض الفنية.
ويضم المعرض أعمال 34 فنانا من أنحاء العالم العربي من بينهم الفنان السعودي أحمد مطر. ووصف مدير قاعة موري فوميو نانجو الأعمال المعروضة بأنها تبين الوجه الحقيقي للحياة اليومية في الدول العربية.
وقال "العالم العربي عند اليابانيين مرادف للحرب الأهلية والصراع، هذه هي الصورة الأقوى في الآونة الأخيرة، لكني أردت أن أبين أن ثمة جانبا للحياة العربية ليس متطرفا وأن ثمة الكثير من الناس العاديين يعيشون حياتهم في سلام ويعيشون حياة عائلية طبيعية".
ويحوي المعرض صورا فوتوغرافية للفنان المصري معتز نصر تلقي الضوء على امتزاج القديم بالحديث في شوارع القاهرة. أما الفنان العراقي صادق كويش الفراجي فيشارك في المعرض بعمل استخدم فيه وسائط متعددة واستوحاه من زيارته لوطنه عقب وفاة والده.
وقال الفنان نصر "هذا العمل ملائم جدا أن يعرض داخل ثقافة مثل الثقافة اليابانية المليئة بالاحترام للآخر وبالتودد الرائع".
فنان عراقي آخر يعيش خارج وطنه هو عادل عابدين يضم المعرض عملا له بعنوان "آسف".
أما "دبي.. ماذا تبقى من أرضها" فهو عمل للفنانة الإماراتية الشابة ريم الغيث ويتغير من معرض لآخر كلما أضيفت مبان جديدة في أرض دبي، حسب قول الغيث التي ذكرت أن الفنانين العرب يجب أن يسعوا بدأب إلى تحقيق طموحاتهم.
وجاء المعرض الذي فتح أبوابه للجمهور السبت 16 يونيو ويستمر حتى 28 أكتوبر المقبل، في التوقيت المناسب على ما يبدو لتعريف الجمهور الياباني بجوانب أخرى للعالم العربي، حيث قالت زائرة يابانية تدعى يوكيو أوكامورا "انطباعي عن المعرض هو أن الناس في العالم العربي يفكرون في أمور كثيرة تثير الاهتمام لكنهم ممنوعون من التعبير عنها. ثمة الكثير من القوانين".
وقال ياباني يدعى توشيوكي هاراي بعد أن تجول داخل المعرض "قبل حضوري لم أكن أدري أن هذا النوع من الموجة الجديدة في الفن له مكان في الشرق الأوسط
بواسطة : الإدارة
 0  0  593

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية