• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

الأمير خالد الفيصل رفع شكره وتقديره للقيادة .. اعتماد 12 فائزا بجوائز سوق عكاظ في نسخته السادسة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة - واس : رفع صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ شكره وتقديره لخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ـ حفظهما الله ـ على الدعم غير المحدود الذي يلقاه سوق عكاظ، كما شكر سموه شركاء السوق الرئيسيين، مثمناً الدعم الذي تلقاه السوق من الداعمين والرعاة، معربا عن أمله في تواصل عطاءهم للأعوام المقبلة.
وقدم سموه خلال ترؤسه اجتماع اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ بمكتبه في جدة امس شكره للجهود التي بذلتها الجهات ذات العلاقة في محافظة الطائف, مقدرة جهود اللجنة الثقافية التي يرأسها مدير جامعة الطائف الدكتور عبدالإله باناجة بالإشراف على جوائز سوق عكاظ التي تضم مستشار سمو وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالعزيز السبيل وأمين سوق عكاظ الدكتور جريدي المنصوري.
واعتمدت اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ منح جوائز عكاظ في نسخته السادسة لـ 12 فائزاً بحضور كل من: صاحب السمو الأمير فيصل بن عبد الله بن محمد وزير التربية والتعليم، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، ومعالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبد العزيز بن محيي الدين خوجة، ومعالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري، وأمين اللجنة الدكتور سعد محمد بن مارق، فيما سيتم تتويجهم جميعاً في حفل الافتتاح الرسمي للسوق في 24 شوال القادم.
وكرم سمو رئيس اللجنة الإشرافية الشركاء والداعمين ورعاة سوق عكاظ، وهم: شركة موبايلي، مؤسسة عكاظ للصحافة والنشر، والبنك الأهلي التجاري، ومجموعة بن لادن، وشركة نسما، والخطوط العربية الجوية السعودية، والمجموعة السعودية للأبحاث والتسويق، ومجموعة محمد حسين العمودي، ومجموعة أم بي سي، وغرفة جدة، وأحمد الحمدان، وسعد مبارك العتيبي، ويحيى البشري، والرعاة الإعلاميين، وهم: الشرق الأوسط، الوطن، المدينة، الشرق، وإذاعة ألف ألف.
وأعلن سمو الأمير خالد الفيصل اسم الفائز بجائزة شاعر عكاظ وهي الشاعرة روضة الحاج عثمان (سودانية الجنسية) مشيراً إلى أن الفائزة ستحصل على جائزة نقدية وقدرها 300 ألف ريال، كما ستمنحه الجائزة فرصة إلقاء قصيدة في حفل الافتتاح، وحصولها على بردة شاعر سوق عكاظ، مشيراً إلى أن 35 شاعراً تنافسوا على الجائزة من ثماني دول عربية، بالإضافة إلى المملكة تقدم شعراء من المغرب، سورية، تونس، الأردن، اليمن، عمان، السودان، وموريتانيا.
واستعرض سمو رئيس اللجنة الإشرافية البرنامج الذي سيقدمه سوق عكاظ للمثقفين في المملكة، مشيراً إلى أنه يضم العديد من العناصر الفكرية والأدبية والثقافية والعلمية والتراثية التي تعبر عن رؤية سوق عكاظ وأهدافه، والمتمثلة في مد جسور بين الماضي والحاضر والمستقبل، مدعوماً بتكاتف ودعم وجهود وزارات وجهات حكومية عدة من أجل إنجاح سوق عكاظ عبر إشرافها على أعمال التنظيم وإعداد أنشطته وبرامجه المتنوعة، وهي: الهيئة العامة للسياحة والآثار، ووزارة التربية والتعليم، ووزارة التعليم العالي، ووزارة الثقافة والإعلام، ومحافظة الطائف، وجامعة الطائف، وأمانة الطائف.
وأكد سموه أن هذه الجهات تؤكد حرصها كل عام على أن تثري الزائر ببرامجها وأنشطتها، فضلاً عن منحه الفائدة والمتعة في آن معاً.
وكشف سمو رئيس اللجنة الإشرافية أن سوق عكاظ سينظم هذا العام ولأول مرة حلقة نقاش ضمن البرنامج الثقافي للسوق يشارك فيه سمو أمير منطقة مكة، وسمو وزير التربية والتعليم،و سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار، ومعالي وزير التعليم العالي، ومعالي وزير الثقافة والإعلام، ومجموعة مختارة من شباب الجامعات السعودية، موضحاً أن اللقاء يهدف إلى التواصل الدائم بين الشباب وأصحاب القرار لترسيخ مبدأ ثقافة الحوار، واستثمار مناسبة سوق عكاظ لتكون إحدى قنوات التواصل الإيجابي لتبادل أفكارهم وعرض تجاربهم الثقافية والعلمية.
وبحسب سمو رئيس اللجنة الإشرافية يندرج في البرنامج الثقافي 11 ندوة ومحاضرة بمشاركة نخبة من المثقفين والأدباء والمفكرين والشعراء السعوديين والعرب، من بينها ندوة نقدية بعنوان "شعر عنترة بن شداد"، وندوة عن "بدائل النفط والطاقة المتجددة"، وندوة "الإبداع النسوي وقناع الكتابة"، وندوة دول الخليج من التعاون إلى الاتحاد"، وندوة "الشباب والإعلام الجديد"، وندوة "فقه الواقع"، كما يشمل البرنامج الثقافي أمسيتين شعريتين بمشاركة نحو عشرة شعراء، فضلا عن محور "تجارب الكتّاب" بمشاركة مجموعة من المؤلفين لعرض تجاربهم في التأليف والكتابة.
وأفاد سمو الأمير خالد الفيصل أن فعاليات وأنشطة سوق عكاظ تحوي مسرحية "عنترة بن شداد" ، حيث ستعرض خلال الأيام الأربعة الأولى وعلى مسرح خيمة سوق عكاظ التي ستفتح هذا العام وهي عبارة عن مدرجات مواجهة لصخرة عكاظ التاريخية، وتضم 3061 مقعداً، إلى جانب قاعات انتظار، ومكاتب, وخدمات مساندة، وقاعات.
وأفاد سموه أن هيئة السياحة والآثار ستنظم للعام السادس برنامج "جادة سوق عكاظ" وهي عبارة عن مجموعة من الأنشطة المتنوعة التي تحاكي سوق عكاظ التاريخي، ونماذج من الأنشطة الاجتماعية والثقافية التي كانت تقام في السوق قديماً، مشيرا إلى أن نشاط السوق سيشهد أيضاً أكثر من عشرة معارض تنظمها وزارات وهيئات حكومية.
وأعلن سمو وزير التربية والتعليم أسماء الفائزين بجائزة الخط العربي في سوق عكاظ هذا العام وكانت من نصيب كل من: حسام علي المطر (سوري الجنسية) وحصل على جائزة نقدية ومقدارها 50 ألف ريال، ومحمد حسن الهواري (مصري) الذي حصل على جائزة نقدية ومقدارها30 ألف ريال، ومحمد نوري النوري (العراق) ونال جائزة نقدية قيمتها 20 ألف ريال، وهي جائزة تنافس فيها المتسابقون بأعمالهم في إبراز جماليات الخط ودوره في توثيق التراث العربي الإسلامي المعاصر لاكتشاف مكانة الخط العربي، وكان موضوع المسابقة (الرفق واللين ) حيث تنافس فيها الخطاطين من داخل المملكة وخارجها، وحددت أربعة نصوص تكتب بخطوط النسخ، والثلث، والديواني.
كما أعلن سموه أسماء الفائزين بجائزة التصوير الضوئي وهم: شعيب هشام خطاب (عراقي مقيم في الإمارات) وحصل على جائزة نقدية مقدراها50 الف ريال، وفيصل مشرف الشهري (سعودي) وحصل على جائزة نقدية 30 ألف ريال، وفهد عويض العقيلي (سعودي) وحصل على جائزة نقدية ومقدارها20 ألف ريال، وكان موضوع المسابقة لهذا العام (النظائر والمتشابهات) وتنافس فيها المصورون العرب من الجنسين من داخل المملكة وخارجها، مشيراً إلى أن ارتفاع عدد المتقدمين في جائزتي التصوير الضوئي والخط العربي هذا العام إلى 322 مشاركاً من داخل المملكة وعدد من الدول العربية، مفيداً بأن الفائزين ستتم دعوتهم واستضافتهم لحضور حفل الافتتاح والمشاركة في المعرضين المخصصين للمسابقتين.
كما أعلن سمو رئيس هيئة السياحة والآثار الفائز بجائزة شاعر شباب عكاظ التي حصدها إياد أبو شملة محمد حكمي (سعودي) وحصل على جائزة نقدية وقيمتها 100 ألف ريال.
فيما أعلن وزير التعليم العالي الفائزين بجائزة الإبداع والتميز العلمي التي تبلغ عامها الثاني بعد استحداثها العام الماضي وقيمتها النقدية 100 ألف ريال، وحصل عليها الدكتور الاستاذ أحمد ظافر القرني من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.
وتهدف جائزة الإبداع والتميز العلمي إلى تكريم الباحث المبدع الذي قدم أبحاثاً علمية عالمية المستوى، أو حصل على براعة اختراع يخدم من خلاله البشرية، وموضوعها هذا العام "الطاقة المتجددة".
فيما أعلن معالي وزير الثقافة والإعلام أسماء الفائزين بجائزة لوحة وقصيدة هذا العام والبالغ قيمتها الإجمالية 100 ألف ريال، وحصل عليها كل من: عبده محمد عبده عريشي (سعودي) عن لوحة مجموعة إنسان، ونال جائزة نقدية مقدارها 50 ألف ريال، وعبدالعزيز بوبي عشر (صومالي الجنسية) عن لوحة بقايا عبث الطفولة، ونال جائزة نقدية مقدراها30 ألف ريال، وفهد خليف الغامدي (سعودي) عن لوحة صاح الغراب وحصل على جائزة نقدية بلغت20 ألف ريال.
وتهدف جائزة لوحة وقصيدة إلى تشجيع الفنون العامة وما يرتبط منها بفن العرب الأول وهو الشعر، فضلا عن أنها توثق العلاقة بين الشعر والرسم.
كما سيتم إعلان جائزتي الحرف اليدوية والفلكلور الشعبي خلال فعاليات السوق لدى افتتاحه، حيث ستختار لجان المسابقات الفائزين الأربعة في مسابقة الحرف اليدوية، الذين سعوا لإحياء مهارة نادرة وأيضاً للحرفيين رجالاً ونساء ممن قدموا أفضل أعمالهم وأظهروا مهارة في العمل خلال تقديم العروض.
وتتلخص معايير الجائزة في معاينة التفوق والتميز والتصميم والابتكار في المنتج والدقة في العمل)، التي تشمل ست حرف وصناعات يدوية، أما جائزة الفلكلور الشعبي والمخصصة للفرق الشعبية في محافظات منطقة مكة المكرمة فستختار لجان المسابقات الفرقة الشعبية الفائزة بأفضل عرض خلال أيام نشاط سوق عكاظ، وتبلغ القيمة الإجمالية للجائزتين 320 ألف ريال.
وقد أكد سموه عقب ترؤسه اجتماع اللجنة الإشرافية أن المواطن له المكانة الأولى في السوق؛ فهو صاحب الفكرة والمخطط والمشغل والناقد والمتابع، مبرزا أن القطاع الخاص شريك ضمن الدوائر الحكومية في دعم وتمويل مشروع سوق عكاظ الذي يشهد نسخته السادسة لهذا العام في 24 شوال المقبل بمحافظة الطائف بنسبة 80%.
أن هناك اهتمام متواصل لإعادة المكانة اللائقة بالفنون الشعبية لمنطقة مكة المكرمة من خلال هذه المناسبة عندما تلتقي الفنون الشعبية في المنطقة لتنافس على الصدارة في المملكة مما يفتح المجال لباقي المناطق والمحافظات لدخول المنافسة.
وأفاد عن ما إذا كان هناك شركة تتولى كافة أعمال سوق عكاظ، بأن إحياء سوق عكاظ جاء بناء على أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بعد توقفه لأكثر من ألف عام ليس بالأمر البسيط والسهل فالبداية مشجعة من خلال تشكيل لجنة إشرافية بتوجيه ملكي كريم.
من جانبه أوضح صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار حول سؤال يتعلق باستثمار أرض سوق عكاظ سياحياً موضحاً أنه بتوجيهات سمو أمير منطقة مكة المكرمة ونظرته بعيدة المدى لأن يكون عكاظ هو ملتقى ثقافي فكري أساساً ويكون هناك جذب كبير جدا من خلال الفعاليات التي تجلب المواطنين بشكل عام استلمت الهيئة موقع سوق عكاظ رسميا منذ حوالي 5 أشهر وستعمل الهيئة على تقديم مشروع كامل لمقام إمارة مكة المكرمة حسب ما أقره أميرها ووضع الإطار العام لإنشاء مدينة عكاظ الثقافية فنحب نتوسع في هذا الموضوع في اللقاء القادم.
بواسطة : الإدارة
 0  0  673

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية