• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

استشارية التشكيليين تعقد أول اجتماعاتها بنخبة من أصحاب الخبرات الفنية والإدارية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 عادة الثقة في الجمعية ودراسة مصادر الدخل والفروع أبرز المحاور
شكّل رئيس الجمعية السعودية للفنون التشكيلية الفنان محمد المنيف لجنة استشارية داعمة للهيئة الإدارية بالجمعية السعودية للفنون التشكيلية بدأها من الرياض كمرحلة أولى اختار لها عدداً من الفنانين الأكاديميين ومن أصحاب الخبرات، هم: الفنان د. فواز ابو نيان رئيس قسم التربية الفنية بكلية التربية عضو مؤسس بجمعية التشكيليين، وأ.د الفنان محمد الفارس عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام وعضو مؤسس بالجمعية، والأستاذ الفنان صالح العمري مدير إدارة النشاط الفني والمهني بوزارة التربية والتعليم، والأستاذ رجاء العتيبي مدير فرع الجمعية السعودية للثقافة والفنون بالرياض، إضافة إلى أعضاء الهيئة الإدارية بالجمعية، وذلك للتشاور والبحث عن حلول تمكن الجمعية من تجاوز ظروفها المادية والإدارية، كما سيتم في لقاءات اللجنة الاستشارية طرح العديد من القضايا العامة التي تخدم الساحة، مشيراً إلى أن تشكيل اللجنة الاستشارية يصب في مصلحة المهمة الموكلة إلى الهيئة الادارية خلال الفترة القادمة للإعداد للخطوات الجديدة التي منها اجتماع الجمعية العمومية للنظر في ما تم من مهام في المرحلة السابقة، وإعادة النظر في بعض مواد اللائحة الأساسية والتفسيرية والترشيح والتصويت للمجلس الجديد.

وقد تم في أول اجتماع شرح مفصل من رئيس مجلس إدارة الجمعية عن مسيرة الجمعية ومراحل التغير والتبدل في جانب الدعم وافتقارها له بعد أن فقدت الجمعية الأمل في أي إعانة من وزارة الثقافة والإعلام ووجوب اعتماد الجمعية على نفسها بالبحث عن مصادر للدخل إضافة إلى استجابة الجمعية لرغبات التشكيليين في فتح فروع لهم في مناطقهم بناء على طلبهم طبقا للائحة.

وقد أشار المنيف في حديثه إلى أن اللجنة الاستشارية في أول مراحلها ومن سيضاف اليهم في قادم الأيام من مناطق أخرى يمثلون بالنسبة له المراقبين والمقيمين للأخطاء ومقدمي الاستشارة، وقد وجد الجميع الترحيب بفكرة اللجنة الاستشارية، وتم طرح العديد من النقاط التي اقترح أعضاء اللجنة أن تكون على شاكلة ملفات يتضمن كل ملف موضوعا معينا يتم دراسته بالتزامن مع بقية الملفات التي تتعلق بأمور الجمعية وفي مقدمتها المعوقات، كما أشار أعضاء اللجنة إلى أهمية إعادة الثقة، كما جاء في مقترح للدكتور محمد الفارس الذي اعتذر عن الحضور لظرف طارئ، واتفق الحضور أن تكون اعادة الثقة منطلقا ومشروعا لكل الملفات التي ستحقق بها الحلول.

ومن جانب آخر، أكد أعضاء اللجنة على أهمية التواصل مع القطاعات المعنية وبحث سبل التعاون فيما يخص الأنشطة إضافة إلى تأكيد الخطاب التشكيلي لإبراز دور الجمعية والمتعلق بحماية الفن والفنانين واشعار الجهات المعنية بهذا الفن أو المستفيدة منه كأنشطة بأهمية التنظيم والتعاون المشترك بينهم وبين الجمعية، كما أشير في الاجتماع إلى أهمية وضع آلية للعمل في الفروع تستخلص من نظام الجمعية ويراعى فيها ظروف كل فرع من حيث أعداد الفنانين فيها ومصادر الدعم وجدوى كل نشاط وقد اتفق الجميع على دراسة ما يتم من مقترحات سيتقدم بها الأعضاء إلى أمانة الجمعية لصياغتها وطرحها في الاجتماع القادم.

وقد اختتم الاجتماع الأول بالكثير من الآراء والمقترحات والتوصيات، ومنها أن يبلغ مجلس الإدارة بمحضر الاجتماع والرغبة في مشاركتهم الآراء لتسير الجمعية في قادم أيامها بشكل أكثر قربا من تحقيق النجاح المأمول منها.
image

بواسطة : الإدارة
 0  0  758

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية


جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +2 ساعات. الوقت الآن هو 05:52 صباحًا الإثنين 25 يونيو 2018.