• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

نيابة عن خادم الحرمين .. الأمير خالد الفيصل يفتتح سوق عكاظ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
و ا س - الطائف نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ رعى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ مساء اليوم حفل افتتاح فعاليات سوق عكاظ الثقافي في نسخته السادسة تحت شعار "سوق عكاظ .. ملتقى الحياة"
وكان في استقبال سموه بموقع السوق في العرفاء بمحافظة الطائف صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار عضو اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ ومعالي وزير الثقافة والإعلام عضو اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة ومعالي محافظ الطائف فهد بن عبدالعزيز بن معمر ومعالي نائب وزير التربية والتعليم الدكتور خالد بن عبدالله السبتي وأمين محافظة الطائف المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج وعدد من المسؤولين .
ثم قام صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة ومرافقوه بجولة في "جادة عكاظ " التي تجاوز طولها الكيلومتر، حيث اطلع سموه على المواقع على جانبي الجادة من محلات ومعارض وأركان للحرف اليدوية التقليدية واستمع إلى شرح عن الأعمال والبرامج والفعاليات التي تنفذ في الجادة من أعمال مسرحية " درامية " تاريخية متنوعة ( مسرح الشارع ) تمثل جوانب الحياة والأنشطة التي كانت تتم في سوق عكاظ قديما وتؤدى باللغة العربية الفصحى ، إضافة إلى إلقاء الشعر العربي الفصيح وبخاصة المعلقات، وإلقاء الخطب، التي بنيت عليها شهرة سوق عكاظ ويؤديها ممثلون محترفون وهواة على طول الجادة من بينهم عدد من أبناء الدول العربية .
كما اطلع سمو أمير منطقة مكة المكرمة خلال جولته في " جادة عكاظ " على موقع يمثل أحد الأحياء التي كانت تقام في عكاظ يحتوي على عناصر مختلفة من الحياة في عكاظ مثل بيوت الشَعَر المصنوعة من مواد خاصة بعكاظ ومجهزة من الداخل على الطراز العربي.
وشاهد سموه في الجادة عروض لنماذج من الحياة اليومية المعروفة في عكاظ قديما مثل مرور القوافل والشعراء على الإبل والخيل وإلقائهم لقصائدهم وأدبهم في السوق باللغة العربية الفصحى وعروضا للألعاب الشعبية والرياضات التراثية ومحلات للحرف والصناعات اليدوية يعمل بها حرفيين وحرفيات من المملكة وبعض الدول العربية على تصنيع وبيع منتجاتهم بشكل حي ومباشر بما في ذلك الحرفيين المرشحين لجائزة عكاظ للحرف اليدوية المقدمة من الهيئة العامة للسياحة والآثار.
بعدها زار الأمير خالد الفيصل محلات الأسر المنتجة للمأكولات الشعبية ومحلات بيع المأكولات والمقاهي وباعة المنتجات الزراعية والفواكه المنتجة في محافظة الطائف والمدن القريبة منها إضافة إلى محلات عرض وبيع المقتنيات والقطع الأثرية وبيع الهدايا التذكارية التاريخية اليدوية (مثل المعلقات المكتوبة على رقاع من الجلد وغيرها والصخور المنحوت عليها أبيات شعر من قصائد المعلقات ) إضافة إلى عروض الفنون الشعبية من الفرق المشاركة في جائزة عكاظ .
بواسطة : الإدارة
 0  0  449

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية