• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

دبا ودرويش وحمام يلملمون شتات الألوان في معرض بقاعة الشرقية

اثنان زائد واحد يجمع أضلاع الإبداع الثلاثة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجزيرة- الفنون التشكيلية-كتب - المحرر التشكيلي 
قليل ما يجتمع توجه أو نهج فني يلم شتات الألوان ويؤلف بين القواسم المشتركة وقليل ما نجد انسجاما في الإبداع كما شاهده من زار معرض واحد زائد اثنان المقام في قاعة الشرقية بالرياض للفنانين أحمد دبا وحسام درويش وحسن حمام تآلفت فيه المشاعر قبل التعامل مع اللوحات شارك به اثنان من سوريا وواحد من لبنان، يختزلون جمال بيئاتهم بأساليبهم ويطرحون جماليات الحياة رغم سوداوية الواقع، تجاوزوا بهذا المعرض وبما قدم فيه كل الحدود، وحطموا الأسلاك الشائكة في النفوس قبل أن تكون على الأرض لتفصل بين البلدين.

هذا هو الإبداع وهذه هي الثقافة التي تنساب كالجدول لتنبت آمالا كبيرة بين الأشقاء، يغض فيها كل مبدع من هؤلاء الطرف عن الخلافات ويتفقون على الألم (إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى) في ألوانهم معاني كثيرة تكشف في ثناياها مزيج بين الحلم والحقيقة بين الحاضر والماضي بين الحزن والفرح، تنوعت سبل التعبير وتلاقحت المعاني والكلمات شعرا بالرسم الأكثر تعبير واقرب إلى العقل والوجدان. تدخل القاعة لتجد وجبة رائعة في محتواها مغرية في التنقل بين أطرافها إلى أطرافها أحيانا تستطيع التمييز بين فنان وآخر وأحيانا تعتقد أن من قام بها فنان واحد أبعاد جعل منها سبيل صلح بين الجمالية (الفلسفة والفكرة) وبين الجمال في التكوين وبناء العمل.
بواسطة : الإدارة
 0  0  396

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية