• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

الرديعان.. ونصف قرن من توثيق التراث الحائلي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرياض الشرق أكد الراوية السعودي إبراهيم الرديعان أن التراث والثقافة الشعبية من أهم مقومات القوة التي تستمد منها الشعوب قوتها والاعتزاز بأصالتها في بناء الأوطان، وذلك من خلال المنتج التراثي الذي تفرزه تلك الشعوب على مر السنين والعصور، مشيراً إلى أن الرواة هم خير ناقل لهذا التراث للأجيال الحالية.

وقصّ الراوية الرديعان لزوار جناحه في ملتقى ألوان السعودية الذي اختتم الخميس الماضي في الرياض قصصاً حائلية تراثية تعكس البيئة السائدة في تلك المنطقة التي اشتهرت بالكرم والفروسية والشجاعة، ولعل أشهرها قصص حاتم الطائي الذي خلد اسمه التأريخ من خلال مواقفه وكرمه وفروسيته.

وشارك الرديعان في الملتقى بمجموعة من الصور يعود عمرها لأكثر من نصف قرن قام بالتقاطها بنفسه في العديد من المناطق بالمملكة، حيث كرّس الرديعان جانباً كبيراً من جهده ووقته في توثيق التراث الحائلي.

وعبّر الرديعان عن سعادته للمشاركة في الملتقى الذي عدّه فرصة لنقل تراث الآباء والأجداد، مؤكداً أن زيارة الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وإشادته بالصور المعروضة في جناحه هي أكبر مكافأة تلقاها جراء مشاركته في ألوان السعودية.

وقال الرديعان: كان الراوية جزءاً رئيسياً من المجالس قبل عقود قريبة من الزمن، ومع تطور المجتمع أصبح وجود الراوية نادراً إلا في بعض المناسبات، وهذا الأمر يحزننا، متمنياً من الجهات المختصة المزيد من الاهتمام بالرواة وجمعهم وتعريف هذا الجيل بهم، والاستماع لقصصهم التراثية للحفاظ على هذا الموروث ونقله للأجيال القادمة.
image
الأمير سلطان يلتقط صوراً بكاميراته الخاصة للوحات الرديعان
بواسطة : الإدارة
 0  0  401

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية