• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

تمزيق لوحات هند -عبدالرحمن السليمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اليوم لا اعرف ما الذي كان يتصوره عميد كلية العلوم والآداب في بلجرشي عندما همّ بافتتاح معرض الشابة والطالبة في كليته هند الغامدي، هل كان ينتظر ان يمتلئ المكان بصوره مرسومة في كل لوحة او بصور منقولة لاشياء يميل اليها او يحبها، ثم لماذا كل ذلك السلوك الاقرب الى العدوانية في ردة فعله على ما رأى من معروضات؟
لا اعرف ما الذي كانت تعرضه هند في معرضها؟ هل كانت صورا تعبيرية خاصة في عمر طالبة في المرحلة الجامعية، ام مشاهد من مدينتها او مظاهر اجتماعية لم تعجب العميد، ام امر آخر دعاه لذلك التصرف؟.
عميد كلية تصرف بتشنج وعصبية تجاه اعمال طالبة كانت اكثر حاجة للتشجيع وما يدفع موهبتها وخطواتها الاولى الى مزيد من الثقة ومزيد من التعلم والمثابرة وتصحيح الخطأ ان كان واردا.
استعدت في هذه الواقعة التصرف الذي قام به احد موظفي جمعية الثقافة والفنون في الاحساء عندما مزق اعمال بعض الفنانين الرواد في منطقته والواقع ان احدا لم يكتب في هذا الموضوع كلمة واحدة ولم نجد ردا من أي جهة تجاه الامر سوى ورقة اعتذار مكررة لبعض المتضررين ومتشابهة ايضا حتى في اسم اللوحات المُتلفة، استعيد ايضا خوف او خشية بعض الاساتذة في قسم للتربية الفنية باحدى كليات المعلمين من بعض رجال قسم آخر في الكلية نفسها، المشكلة الفنية في زمن كهذا عودة الى الوراء والى القرون الوسطى عندما كان الناس يعيشون جهلا وانغلاقا، الاصعب في موضوع تمزيق لوحات هند هو انه صدر من العميد نفسه؛ كان بامكانه توجيه الطالبة بطريقة ابوية حضارية تمنحها الثقة والقناعة. قرأت من وسائل الاعلام ايضا ردا وأسفا من العميد ووجه بدعم الموهوبين (الخ) الا ان الصدمة الاولى غالبا تكون اصعب ولا يمكن زوالها، والذي ارجوه ان تستعيد هند الثقة وان تقيم معرضا جديدا يفتتحه العميد نفسه، اما من الجانب الآخر فاهمال مثل هذا السلوك قد يعزز عند آخرين تكرار مثل هذا التصرف في حين ندعي التحضر والتقدم.
قرأت من وسائل الاعلام ايضا ردا وأسفا من العميد ووجه بدعم الموهوبين (الخ) الا ان الصدمة الاولى غالبا تكون اصعب ولا يمكن زوالها، والذي ارجوه ان تستعيد هند الثقة وان تقيم معرضا جديدا يفتتحه العميد نفسه،
بواسطة : الإدارة
 0  0  778

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية