• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

معرض السوق للأعمال الفنية الصغيرة 1434هـ (تغطية مصورة)

تصوير -هند سعد

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ليلى جوهر جدة -خاص إخبارية الفنون التشكيلية 
تحت إشراف وزارة الثقافة والإعلام وكالة الوزارة للشؤون الثقافية الإدارة العامة للنشاطات الثقافية أقيم معرض (سوق الأعمال الفنية الصغيرة)1434هـ-2013م في صالة العرض الكبرى بالمركز السعودي للفنون التشكيلية بجدة.افتتحت سيدة الأعمال مضاوي الحسون المعرض وبحضور الأستاذة منى القصبي, وحضره جمهورا غفير والشخصيات المهتمة بالتسوق لهذا المجال الفني التشكيلي وسيدات الأعمال والإعلاميين بشقيه المرئي والصحفي,إلى جانب الفنانين والفنانات من مناطق المملكة والمشاركين والمشاركات بأعمالهم للوحات الصغيرة.
قدم وكيل الوزارة للشئون الثقافية د.ناصر بن صالح الحجيلان كلمة الكتيب الموثق لصور أعمال الفنانين المشاركين بالمعرض جاء فيها:
يعتبر العمل الفني الصغير واحد من الرموز الأولى لحضارة اللغة البصرية على مسار التاريخ في حضارتنا وفي فنونا الإسلامية من خلال رسوم المنمنمات والمخطوطات .
والأعمال المعروضة في المعرض هي بمثابة شكل جديد من شأنه أن يثري الحركة الفنية السعودية بإبعاد جديدة وهو جانب حيوي من رسالة الثقافة التي نؤمن بضرورتها في عصرنا المعاصر .
وقد حرصت وزارة الثقافة والإعلام ممثلة في وكالة الوزارة للشؤون الثقافية على توفير السبل المناسبة لإبراز الفنون التشكيلية والنهوض بهذا قامت الوكالة بتوجيه من معالي وزير الثقافة والإعلام عبدالعزيز بن محي الدين خوجه ونائبه الدكتور عبدالله الجاسر بتنظيم معرض السوق للأعمال الصغيرة لتوفير فرصة للشباب لبيع أعمالهم الفنية الصغيرة والتعريف بأهمية الفن التشكيلي في رفع ذائقة الفنون البصرية لدى الفرد وانعكاس ذلك على سلوكه في بيئته.
أقدر للفنانين التشكيليين اهتمامهم بالمشاركة في هذا المعرض ما يستحق الوقوف والتأمل .
تهنئتي للفائزين والفائزات بجوائز المعرض وتمنياتي للجميع بدوام التوفيق.
وقد قامت اللجنة المنظمة لهذا السوق بفرز الأعمال المستحقة للفوز والإعلان عنها متمثلة في الأستاذ /منصور علي الفايز مدير عام النشاطات الثقافية والدكتور /صالح محمد خطاب مدير إدارة الفنون التشكيلية والذي قام بالمتابعة والتصميم.
ويعتبر المركز السعودي للفنون التشكيلية مقرا مثاليا منذ بدء إقامة تأسيسه لكل من سمو الأميرة نورة بنت بدر بن محمد بن عبدالرحمن والاستاذة منى القصبي عام 1409هـ حتى وقتنا الراهن في صقل وتدريب الموهوبات والموهوبين والمهتمين بمجالات الفنون بالمملكة من الفن التشكيلي والنحت وحاليا التصوير الفوتوغرافي, بإعطائهم دروسا في أسس ومباديء الرسم والتصوير الزيتي والاكريلك ممارسة وتطبيقا على ألأعمال بالمرسم المعد لهم بالمركز,وذلك على أيدي متخصصين ومتخصصات من الأساتذة في مستويات متتالية يحصل المتدرب على شهادة تحت مظلة وزارة الثقافة والإعلام وكالة الشؤون الثقافية .هذ ا إلى جانب صالة العرض التي تُعد صالة نموذ جية مجهزة بأرقى المعدات الحديثة للعرض بما يخدم ويبرز أعمال الفنانين والفنانات عند إقامة معارضهم سواء كانت جماعية أو شخصية وفي جميع الأنشطة والفعاليات على مدار العام.

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

[IMG]http://www.arts-news.org/contents/useruppic/05111650d794a8.jpg[/IMG
]
بواسطة : الإدارة
 0  0  557

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية