• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

«سوذبيز» وعمود نور-عبدالرحمن السليمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اليوم أقيم في نادي الفروسية بجدة عرضان في مكان واحد ينفتحان على بعضهما، الأول أعمال قدمت بها (دار سوذبيز العالمية للمزادات) كنقطة مرور أو عبور الى الدوحة استمر العرض يومين، هذا العرض انفتح عليه معرض للشباب تحت اسم ( عمود نور )، لم أجد علاقة بين العرضين، ولا المعرضين، فمجموعة «سوذبيز» التي تم اختيارها مع قلة الأسماء المقدمة، كانت توجها نحو السوق أو التعريف بالمجموعة قبل انتقالها الى محطة لاحقة مع وجود مهتمين ومقتنين في جدة، وعرضت أعمال تجاوزت المائة قطعة لفنان واحد هو المصري الأرمني شانت افيديسيان، وتقدم مجموعة الأعمال ايقونات مصرية من كافة الأجيال؛ تلك التي تعتبر نجوما في الحياة المصرية الحديثة، فهناك السياسي والأديب
والفنان وغيرهم والأعمال سبق ان تم عرضها في أكثر من مكان وتتكئ على تقنيات مختلفة وعناصر فيها الكتابات والصور والرموز، واحتلت المساحة الأكبر من القاعة المخصصة، هناك محمود سعيد ويمثل واحدا من الأسماء الرائدة في الحركة التشكيلية المصرية؛ بجانب أعمال من بلدان أخرى تمثل تيارات واهتمامات مختلفة، انفتحت هذه المعروضات على أعمال الفنانين الذين يمثلون خطا شبابيا اهتمت بهم قاعة أثر، ورعت عرضهم، وتنوع بين أعمال الفيديو والصورة الضوئية والعمل المجسم والجاهز، وخلافه، وهذا التوجه في اطاره العام جيد اذا قابلناه بفهم حقيقي ضمن سياق التجربة، وهو في هذا الاطار وجد اقبالا من بعض الفنانين الشباب الذين يسعون للعمل وفق الفكرة، ساعين الى تقريبها أو توصيلها بالشرح والافاضة، ومن بين العارضين أحمد ماطر وأشرف فياض وابراهيم أبومسمار وراشد الشعشعي وناصر السالم وعبد الكريم قاسم وطرفة ال سعود وآخرون، تحدثت مع بعضهم ووجدت أفكارا لم تخل من بعض الاشكالات المعرفية؛ إن على مستوى المفهوم ذاته او الفكرة او التعبير عنها، والجديد في بعض المشاركات الخامة أحيانا وارتباطها بحالة التعبير، ومعظم الأفكار المقدمة ليست جديدة، فهي مطروحة وإن وجدنا في بعضها ما يمكن ان يكون مقدمة لفكرة أعمق وتقنيات مبتكرة، التجربة في خطواتها، ودعمها بالمعرفة وتاريخ هذا التيار ومنطلقاته قد يصحح بعض ما يلتبس عند معظم المشاركين.
solimanart@gmail.com
بواسطة : الإدارة
 0  0  637

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية