• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

افتتاح معرض " الطفولة اللاجئة "للفنانة أحلام حميدان في رابطة التشكيليين الأردنيين

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
رابطة التشكيليين الأردنيين مندوباً عن وزير الثقافة . د. بركات عوجان رعى مدير عام المكتبة الوطنية " محمد أمين " العبادي مساء الأحد 12/ 5 / 2013 حفل افتتاح معرض " الطفولة اللاجئة" للفنانة احلام حميدان، وذلك في مقر رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين وبحضور لفيف من الفنانين والنقاد والصحفيين وحشد من جمهور المهتمين بالفن.
وفي تصريح صحفي قال مدير عام المكتبة الوطنية الأستاذ محمد العبادي:
" تعتبر الفنانة أحلام حميدات موهبة ومبدعة على طريق الفن التشكيلي، الذي تقوم عليه الرابطة العتيدة والتي تعمل على النهوض به في أردننا الحبيب، فكل التحية والاعجاب إلى هذه الموهبة الخلاقة؛ وكل الأمنيات لها بالتقدم والازدهار ".
وختم العبادي تصريحه قائلاً:
" عقول شبابنا ثروة نعتز ونسعى له بالتقدم إلى الأمام، كل التوفيق للرابطة والقائمين عليها وعلى رعايتها للمبدعين ".

وقال رئيس رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين الفنان غازي انعيم:
" لم تغفل الفنانة احميدان في معرضها الموسوم بـ " الطفولة اللاجئة " أحلام ذلك الطفل الذي نما وترعرع في الخيام وخلف الاسلاك الشائكة بعيدا عن وطنه الأم ".
وأضاف انعيم:
" لقد ولجت الفنانة أحلام التعبيرية والتجريدية ودخلتهما من باب المغامرة للوصول إلى الحلول المعنية بالكينونة؛ وبالرغم من تباين مستويات لوحاتها إلا أن ما يجمعها هو خصائص الألوان المذابة على المسطح الأبيض لتعطي ذلك الدفق الموحي بالسيولة ".
وقال الكاتب محمد خضير:
" حين لم تجد الطفولة حضناً من إنسانية؛ ذهبت التشكيلية أحلام حميدان إلى رسم معالم للمنفى الذي يليق بطفولة غابت ملامحها، فأطلت الطفولة من نافذة الألوان وهي تحكي عجزها عن الكبر وسط أوجاع لم تعد بريئة ! "
وأضاف خضير:
" التشكيلية أحلام استطاعت ان تزرع القليل من الأمل الذي بدأ محصوراً داخل إطار بعض اللوحات، ثم ذهبت بنا إلى أبعد من الأمل حين رسمت الوطن بألوان تحكي لنا أن الحرية قاب لوحتين أو أقرب، ورغم أن تجريد الأشياء يفقدها جزءاً من شكلها المعتاد؛ إلا أن تجريد الطفولة أضاف بعضاً من ملامح غابت عنا حين أغمضنا عيوننا عن حقيقة المنفى، وأصرّت أحلام على كشف الحقيقة التي بدت من خلال ألوان جعلتنا نخجل من غيابنا اليومي عن طفولة هي سر رجولتنا الضائعة ".
الفنانة مواليد عام 1970، وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الأدب الانجليزي من جامعة اليرموك،، كما عملت في حقل التدريس ومصممة برامج للأطفال وبرمجة تحريك الشخصيات الكرتونية. والفنانة عضو رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين، وشاركثت في مجموعة من معارضها مثل: يوم الكرامة، القدس، هوية المكان، مهرجان الخريف للفنانين المخضرمين.
image

image

image

image
بواسطة : الإدارة
 0  0  480

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية