• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

تشكيليون: ريادة الفن لا تعني بالضرورة جودة المنتج الفني « 2 ـ 2»

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اليوم- حسين شيخ -جدة مفهوم الريادة في الفن التشكيلي، موضوع أثار الكثير من الجدل في الساحة الفنية، وهو مفهوم شائك ومعقد اختلف حوله الكثيرون.
«اليوم» تواصل نشر الجزء الثاني والأخير من التقرير، حيث يشارك مجموعة من التشكيليين الذين لهم تاريخ وانجازات في عالم هذا الفن.
الريادة لمن يقود تجربة حديثة
الفنان التشكيلي محمد حيدر يقول: عطفا على ماسبق من مداخلات لزملائي الفنانين، أحب أن أوضح هنا وباختصار شديد، أن الريادة هي للفنان الذي نستطيع أن نطلق عليه قائد تجربة حديثة، ويقتدى به فنانون مستقبلاً.

شرف المساهمة في وضع اللبنة الأولى
فيما يؤكد الناقد التشكيلي المغربي محمد الشهدي، أن الريادة لا تعني بالضرورة أبدا جودة المنتج الفني، بقدر ما تعطي الرائد بهذا المعنى شرف المساهمة في وضع اللبنة الأولى، ويقول: عندما نستعير مصطلحا لإسقاطه على مجال بعينه، فإننا أمام قراءة متجددة لهكذا إسقاط .. واستدعاء الريادة كأنموذج للدرس على مستوى الفن التشكيلي، يأخذ في طيه عديد المفارقات .. والفن التشكيلي ككل الثقافات يخضع لمنطق الاستباقية كصورة شعبية لمفهوم الريادة .. وإذا أجزنا هذه الشعبية التي لا تفي بمطلق الفهم .. فإننا سنكون أمام سؤال ملح عن كيفية قراءة هذه الريادة .. هل في قالبها المحلي كأن نحدد مقام هذه القراءة في المملكة مثلا .. أم أن نتسع في ذلك لنعتمد جغرافياً الإقليمية أو القارية أو الكونية .. أو انتمائيا كأن نحددها في هويات كالعربية التي هي كذلك محك للقراءة والتقنين .. ناهيك عما اعتمدته المسيرة التشكيلية من المدرسية كالقول بأن فلانا من الفنانين رائد للمدرسة الفلانية .. وأمام هكذا تشعب وفضفضة لمصطلح الريادة، يصعب احتواء كل هذه الأبعاد في بعض الأسطر.
ويضيف الشهدي: «لذا أقول باقتضاب إن الريادة في الفن التشكيلي وبشمولية وتحت ترادفيتها غير الملزمة للاستباقية .. هي للموروث البصري الإنساني الضارب في القدم وبعده وكتسلسل تاريخي حتمي يأتي الفن الكلاسيكي .. وصولا إلى الحديث من هذا الفن في الغرب ومنه إلى جنينية حضوره في مشهد العالم الثالث وبالتالي الساحة العربية التي تترجم الريادة باعتبارها خطوة التصدي الأولى في تبني هذا الفن أو استيراده.»
ويؤكد الشهدي: «ولكن الريادة في هكذا تموقع لا تعني بالضرورة أبدا جودة المنتج الفني بقدر ما تعطي الرائد بهكذا معنى شرف المساهمة في وضع اللبنة الأولى أو الفوز بقصب السبق حيث يكون لقب الرائد شرفيا أكثر منه إبداعيا.»

الريادة المرتبطة بالسن مفهوم خاطئ
ويتفق الفنان التشكيلي فهد خليف فيما قاله الناقد التشكيلي محمد الشهدي، ويقول إن مفهوم الريادة مختلف من شخص إلى آخر، فالمفهوم الحالي للريادة المرتبطة بالسن وهو سائد هو مفهوم خاطئ.
مضيفاً: في تقديري عندما نربط الريادة بسن الرواد كتاريخ زمني نعم نستطيع القول الرواد في الفن وليس المبدعين في الفن، وهذا موضوع آخر.
وأود أن أوجز في هذا السياق أن التاريخ الزمني هو الذي يؤرخهم ويصنفهم، وهناك أسماء كثيرة يختلفون في قدراتهم وإمكاناتهم الفنية ولكنهم جميعا رواد.
بواسطة : الإدارة
 0  0  362

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية