• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

يطلق مبادرة تأسيس الاتحاد العام للفنانين التشكيليين العرب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 
انعيم ونشوان لحضور المؤتمر الدولي للفن المعاصر في الكويت
يقتتح صباح الأحد القادم 27/10/2013 في الكويت بمقر الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية، المؤتمر الدولي للفن المعاصر، والمؤتمر جاء بمبادرة من الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية، تحت عنوان: "مبادرة لتأسيس الاتحاد العام للفنانين التشكيليين العرب، لاحتضان الجيل الجديد وإعادة الروح في الفنون العربية المعاصرة ". وبحضور رؤساء الروابط والنقابات والاتحادات والجمعيات التشكيلية العربية وهم:

رئيس رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين د. غازي انعيم، مدير الجمعية العمانية للفنون التشكيلية، مريم الزدجالية، رئيس جمعية البحرين للفنون التشكيلية على المحميد، مدير إدارة الفنون التشكيلية في وزارة الثقافة والإعلام للشؤون الثقافية بالمملكة العربية السعودية د. صالح خطابي، رئيس الجمعية السعودية للفنون التشكيلية، محمد المنيف، رئيس الجمعية القطرية للفنون التشكيلية، يوسف السادة، رئيس جمعية الفنانين التشكيليين للرسم والنحت اللبنانية، د. الياس ديب، رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين التونسيين، باكر بن فرج، رئيس رابطة الفنانين التشكيليين الفلسطينيين نبيل عناني، نقيب الفنانين التشكيليين المصريين، د. حمدي سلامة، مدير مرسم الأقصر الدولين د. إبراهيم غزالة، منسقة مرسم الأقصر الدولي عالية توفيق، نائب رئيس الجمعية المغربية للفنون التشكيلية أحمد جاريد، مدير مركز راشد دياب للفنون بالسودان، د. راشد دياب.

كما يشارك في المؤتمر مجموعة من الكتاب والنقاد العرب وهم:
رئيس جمعية محمد خدة للفنون الجميلة بالجزائر عامر هاشمي، اللبنانية رويدا الرافعي، التونسية سارة بن حسين والأردني حسين نشوان.
كما يشارك في المؤتمر مجموعة من مسئولي الجاليريهات والإعلاميين وهم:
منسق المعارض التركي شتين اوركي، مد يرة جاليري M في النمسا جاكي مورسبرجر، الإعلامي السعودي يوسف الحربي، مدير صحيفة فنون الخليج الالكترونية السعودية، جلال الطالب.
وسيقام على هامش المؤتمر معرضا فنيا قطريا يشارك فيه: يوسف احمد، أمل العاثم، مريم الموسى، فهد الهاجري، مبارك الملك، وضحى السليطي.
وفى تصريح للسيد عبد الرسول سلمان رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية ورئيس اتحاد الجمعيات الفنون التشكيلية الخليجية ونائب رئيس الرابطة الدوليه قال فيه:
في عصر العولمة ثورة الاتصالات (الإنترنت) وانهيار عقدة الحدود والرقابة وشيوع الاتصالات العالمية الحديثة المرتبطة بالأقمار الصناعية.
ومع ظهور مصطلح (وسائل الإعلام الفنية الجديدة) بدأ الفنانون وأمناء المعارض والنقاد باستخدام هذا المصطلح للإشارة إلى الأعمال الفنية التي تستخدم التكنولوجيا الرقمية، مثل الوسائط المتعددة التفاعلية وبيئات الواقع الافتراضي على شبكة الانترنت، فيديو آرت، فن البث، فن أشكال الفيلم التجريبي.
وشهدت السبعينات من القرن الماضي حركة فنية متميزة مثل الفن المفاهيمي، فن الأرض، فن الإعلام، والفن الأدائي. وفي الثمانينات تميز سوق الفن بظهور عدد من الحركات الفنية الصغيرة مثل التعبيرية الجديدة والمفاهمية الجديدة، لكن بعد انهيار سوق الفن في الفترة التي تلت الاثنين الأسود في 19 أكتوبر 1987 التي صادف انهيار أسواق الأسهم في أمريكا، فقدت هذه الحركات الصغيرة من زخمها تاركة ورائها فراغا كبيرا بالرغم من الاتجاهات المحددة مثل الهوية السياسية والتصوير الفوتوغرافي الواسع النطاق.
وأضاف بالمقابل واصل الفن المعاصر ازدهاره يغذيه برامج رواد الفنون الجميلة بدعم من التوسع في المتاحف الفنية، لكن هذه الممارسات لم ترتقي إلى درجة تشكيل حركات فنية محددة وفي هذه الأثناء أعلن عن وفاة الرسم على أيدي النقاد وجامعي الفنون والفنانين أنفسهم وجاء الفيديو لتثبت هيمنة المتاحف الدولية والمعارض الدائمة.
وفي مواجهة هذا الانقسام الشديد في الساحة الفنية ظهرت وسائل الإعلام الفنية الجديدة.
وقد عملت قوائم البريد الإلكتروني ومواقع الإنترنت كقنوات بديله للنقاش والترويج ومعارض للأعمال الفنية عبر وسائل الإعلام الجديدة ومكنت الفنانين من تشكيل مشهد فني على الانترنت فيه عوالم الفن المعاصر مع الثقافة الرقمية.
ذكر أن علينا أن نواكب وسائل الإعلام الفنية الجديدة مع ما نملك من ثقافة عربية عريقة وما لدينا من الفنون الإسلامية ما تجعل الفنان العربي ذا هوية خاصة غير مقلد والاستفادة من هذا الموروث الثقافي من جانب الموازنة الدقيقة مع المعاصرة من جانب آخر، مما لها من آثار على المجتمع مثلما كان فن الفيديو بمثابة العدسة التي من خلالها نفهم التلفزيون ودوره الإعلامي المتزايد الذي يتمحور حول الثقافة.
وعن أهداف المؤتمر قال سلمان: "نسعى من خلال المؤتمر إلى تحقيق الأهداف التالية:. تعزيز التواصل والصلات بين الفنانين العرب تشجيع البحث والنقد الفني والتأليف والترجمة والنشر بما يخدم الشخصية الفنية العربية والإسهام في الحوار الثقافي الهادف واللقاءات الدورية المثمرة وعقد المؤتمرات والندوات الفنية ومشروع الأرشيف للفنانين العرب.
التعريف بالفن التشكيلي في البلاد العربية على المستوى المحلي والدولي، تعزيز علاقات التعاون والصلات مع الاتحادات والهيئات الفنية العربية والعالمية. تعميق مفهوم الشراكة الثقافية وتعزيز مساهمة قطاع الأعمال بدعم الإبداع. فتح آفاق جديدة لمشاريع فنية وثقافية مشتركة ".

وأضاف:

"هذه الأهداف وغيرها تعد جزءا من أهداف هذا الاتحاد الذي يساهم في تحقيق إستراتيجية في المرحلة المقبلة عبر الوسائل الإعلام الفنية الجديدة (الإنترنت والكمبيوتر) لتجسيد الوعي الفني والثقافي وتعزيز أداء التقني وزيادة الإنتاج للوصول إلى شخصية فنية عربية تحقق فيها الأصالة والمعاصرة مع احتضان الجيل الجديد المبدع لكي نعيد الروح في الفنون العربية المعاصرة.
وختم عبد الرسول سلمان تصريحه بشكر جميع الفنانين العرب والنقاد والإعلاميين وأصحاب الجاليريهات الذين لبوا الدعوة من اجل إنجاح المؤتمر كما شكر هذآ مجموعة الصناعات الوطنيه الراعي الرسمي للمؤتمر.
وفي تصريح لرئيس رابطة الفنانين التشكيليين الأردنيين د. غازي انعيم قال فيه:
"يأتي هذا المؤتمر من اجل لملمة الطاقات الإبداعية العربية من خلال إعادة إحياء الاتحاد العام للفنانين التشكيليين العرب الذي نأمل أن يكون مثمرا وان يمارس مسؤولياته الكاملة بجدية ملموسة، سيما أن هذا اللقاء يحمل أكثر من معنى وأكثر من مدلول في هذه المرحلة الصعبة والمتمثلة بتهميش الفن وتجفيف منابع دعمه، مما ينعكس بشكل سلبي على الحركة التشكيلية ".
وأضاف انعيم: "يعتبر هذا المؤتمر الذي دعت إليه الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية حدثا هاما نعتز به ونقدره، لأنه سيهيئ المناخ الطبيعي للحوار الايجابي البناء وسيمثل الصورة الجديدة للحركة التشكيلية العربية، لأن هذه اللقاءات من شانها أن تحدث التفاعل الحقيقي بين التشكيليين العرب أنفسهم وربطهم بقضايا أمتهم ".
وختم انعيم تصريحه قائلا: "الشكر كل الشكر للفنان عبد الرسول سلمان رئيس الجمعية التشكيلية لتبنيه هذه المبادرة واستضافته للمؤتمر الذي نتمنى أن يعطي ما نصبو إليه جميعا من نتائج مثمرة تحدد لنا بوضوح معالم طريق المستقبل ط.
يشتمل برنامج المؤتمر الدولي للفن المعاصر على الفعاليات والنشاطات التالية:
يوم الأحد 27 أكتوبر 2013: جلسة نقاشية وحفلة افتتاح صالون الكويت الثاني (قصائد ملونة).
يوم الأثنين 28 أكتوبر 2013: الجلسة النقاشية الثانية، متحف الكويت الوطني وحفل افتتاح المؤتمر.
يوم الثلاثاء 29 أكتوبر 2013: اجتماع اتحاد جمعيات الفنون الخليجية، المتحف الإسلامي (طارق السيد رجب)، وحفل افتتاح معرض الفن القطري المعاصر، ثم الحفل الختامي وتكريم المشاركين.



بواسطة : الإدارة
 0  0  532

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية