• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

"الدكتوراة" للحميد في تطبيق نظرية (تريز) لاستحداث الحلول التشكيلية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
جدة حسين شيخ : 
توصّلتْ أكاديمية سعودية إلى منهج علمي لمواجهة صعوبة إيجاد الأفكار المتنوعة والجديدة للمشاريع الفنية؛حيث يعاني الفنان أو الدارس للفن، وفقاً لتجربتها الفنية والتدريسية ، جرّاء عملية بحث وتجريب عشوائي غير منظّم تجعل ولادة العمل يستغرق أياماً وأسابيع,وأحياناً يلجأ إلى تقليد الأساليب المطروحة أو التصاميم، وهو ما يفسّر قيام بعض الفنانين بتكرار أفكارهم لمدة طويلة,ليصبحوا أسرى قوالب متداولة نمطية تطبع جُلّ أعمالهم.
ووجدت الباحثة في كلية التصاميم والفنون بجامعة الأميرة نورة، نادية بنت حميد الحميد،في مبادئ إحدى النظريات العلمية الحديثة (تريزTRIZ) مدخلاً مناسباً لتنمية مهارات الإبداع, وحلاً لبعض المشكلات الفنية في التصوير التشكيلي، وذلك في أطروحتها للدكتوراة بعنوان "مبادئ نظرية (تريز) كمداخل تجريبية لاستحداث منطلقات وحلول تشكيلية في التصويرالتشكيلي" التي أثبتت علمياً أن مبادئ هذه النظرية ذات طبيعة وأدوات قوية ومرنة تساعد الفنان في حل مشكلاته بطريقة إبداعية؛ لما لهذه النظرية من القدرة الكبيرة في الاندماج مع العلوم والنظريات الأخرى والتكامل معها، إضافة إلى توظيفها في مختلف جوانب النشاط الإنساني الأخرى غير الفنون,مثل المجال التربوي، والإداري، والعلوم الرياضية، والكيمياء، والهندسة وغيرها. لتؤكد الدراسة فاعلية مبادئ تريز كمحفِّزات في التفكير الإبداعي الموجه وتفوقها على المحفزات العشوائية، بالرغم من اكتشافها من خلال تحليل براءات الاختراع في المجالات الهندسية والتقنية على وجه الخصوص.
وخلصت التشكيلية والأكاديمية نادية الحميد في أطروحتها، من خلال الإطار النظري والتحليل بنوعيه الكمي والنوعي، بالإضافة إلى التجربة التطبيقية للباحثة،إلى أن مبادئ نظرية تريزتساعدالفنان وتزوده بقوالب تفكيرإبداعية،لحل المشكلات المختلفة التي يمرّبها، وذلك من خلال مداخل التجريب المستحدثة من مبادئ نظرية تريز.
وقد أشادت لجنة المناقشة، برئاسة الدكتور عفاف العبد وإشراف الدكتور صالح الزهراني، بالبحث واعتبرته نقلة جديدة في تدريس الفنون والتربية الفنية، وأوصت بطباعة الرسالة على نفقة الجامعة وتداولها بين الجامعات والمكتبات العلمية، كما أوصت اللجنة، في بادرة هي الأولى من نوعها في الكلية، بنشر البحث في كتاب علمي واعتباره مرجعاً ضمن مقررات الفنون والتصوير التشكيلي، لماله من أهمية علمية في تخصصات التصاميم والفنون.
يُذكرأن الدكتورة الحميد أقامت معرضاًعلى هامش المناقشة عرضت فيهأعمالها الفنية التي طبقت خلالها مبادئ نظرية تريزTRIZ،وسبق لها المشاركة بأكثرمن 30 معرضاً فنياً،ونالت جائزةالريشة الذهبية في مجال التصويرالتشكيلي (المؤتمرالعلمي الأول لطلاب وطالبات التعليم العالي 1431هـ)، واقتنيت لوحاتها من قبل عدد من الجهات كالملحقية الثقافية لسفارة خادمالحرمين الشريفين في الولايات المتحدة الأمريكية في معرضها الدائم بواشنطن،كماعملت الحميد محاضراً في قسم التصويرالتشكيلي والطباعة بكليةالتصاميم والفنون في جامعة الأميرة نورة،وحصلت على درجة الماجستيرمن جامعة الملك سعود.
بواسطة : الإدارة
 0  0  764

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية