• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

دلمون.. الحضارة والفنون- عبدالرحمن السليمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اليوم 
أثارت الحضارة الدلمونية المؤرخين والباحثين وقليلا من الفنانين التشكيليين، لعل أبرزهم البحريني راشد العريفي، الذي ارتبطت أعماله برموزه ودلالاته.
الحضارة الدلمونية أثر تفاخر به البحرين، كأرض للخلود وللعراقة، امتدت لمئات السنين، فهي نشأت بين(2200 - 330قبل الميلاد)، ووزعها المؤرخون إلى دلمون المبكرة والوسطى والمتأخرة.
تتناول الباحثة هدى الدوسري في كتابها (حضارة دلمون)، هذا الأثر التاريخي من جوانب، بينها التوثيقي، والاجتماعي، والصناعي، والمعماري، ثم تأثيرها الفني.
ساد الاعتقاد أن اللغة التي تحدث بها أهل دلمون هي السومرية، أو ما يشابهها، لكن الكتابات كانت تصويرية رمزية، وتطورت إلى الكتابة بالادماج في حالة أشبه بالهيروغلوفية، كما تقول الباحثة، اكتشف اسم دلمون في لوح اورنانشي ويعتبر أقدم اكتشاف للتسمية، وقد ارتبطت هذه الحضارة بعلاقات مع حضارات مماثلة في وادي الرافدين، ووادي السند وربما غيرهما.
عبرت الأختام والأواني والزخارف، عن علاقة بحضارات قريبة، فالأختام المكتشفة ذات شكل دائري وهي من الاستيتايت وتسمت بأحجار الخليج العربي، خلاف أختام وادي السند، أو بلاد الرافدين. توسعت هدى الدوسري في كتابها بتفصيل بعض الجوانب المتعلقة بالحياة الاجتماعية، فذكرت تصنيع الحلي وأدوات الزينة وبعض الصناعات: كالأختام، والسفن، والتماثيل، والنصب التذكارية، والأسلحة، والأحجار، واللؤلؤ، والآلات الموسيقية، والمنسوجات وغيرها، وتشير الى العمارة الدلمونية والتقدم في علوم الحساب والهندسة وعلم الأرض، مدللة على ذلك بالمدافن والمعابد والخنادق والقصور والابراج وقنوات الري والقنوات المائية البحرية.
كما تتناول الأدب الدلموني، وتمثله في الأساطير والحكايات والقصص. وأثار من هذه الحضارة وُجدت في بعض البلدان المجاورة (الإمارات العربية المتحدة، سلطنة عمان، الكويت، وبعض المدن السعودية).
أفردت الباحثة جزءا من الكتاب للفنان التشكيلي البحريني الرائد راشد العريفي، وهو الذي تبنى مبكرا الاهتمام بمعطيات الحضارة الدلمونية في أعماله الفنية، ولم تزل إشارات وعلامات أعماله الأخيرة ذات مضامين تقدم عناصره المستوحاة غالبا من الأختام ومن الطبيعة والأدوات، مشيرة إلى بدايات تأثره المبكر وقصة هذا التأثر، وإلى تصنيفه لمتحفه في حي المحرق البحريني لقاعات تتضمن كل منها موضوعا مستقلا (جلجامش، انانا، معبد باربار، نيدوكي، كور، انكيدو)، ثم توظيفاته المجسمة للحديد في أشكال ورموز دلمونية مجردة، خلاف أعماله النحتية وتنصيباته البرونزية والأعمال المجسمة، التي نُصب بعضها في بعض ميادين البحرين، الكتاب مجال للتعرف على حضارة مليئة بالتفاصيل والأسرار، وبأسلوب توثيقي مبسط.
solimanart@gmail.com
بواسطة : الإدارة
 0  0  570

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية