• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

«جوجنهايم أبوظبي الفنية» تنظم معرضاً بعنوان «أبعاد مضيئة»

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجزيرة التشكيلية- ول ما كشفته هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة اليوم عن تنظيمها لأول معرض رئيسي من نوعه لجوجنهايم أبوظبي بعنوان «أبعاد مضيئة: مختارات من مجموعة جوجنهايم أبوظبي الفنية والذي سيفتتح أبوابه لاستقبال الجمهور في العاصمة الإماراتية اعتباراً من 5 نوفمبر 2014 ويستمر لغاية 19 يناير 2015، في منارة السعديات الكائنة في المنطقة الثقافية في السعديات قالت ميساء القاسمي، مدير البرامج في إدارة المتاحف التابعة لقطاع الثقافة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: «تشمل مجموعة جوجنهايم أبوظبي العديد من الروايات السردية التي تستعرض مختلف وجهات النظر حول الأعمال الفنية التي اقتناها المتحف، وتتيح للزوار إمكانية استكشاف مختلف الثيمات التي سيحتضنها المتحف، وتجسّد في الوقت ذاته رؤية جوجنهايم أبوظبي الفنية. تتميز الأعمال الفنية التي ستقدم في معرض «أبعاد مضيئة» بتنوعها وثراء أبعادها المادية والفكرية والروحية والعلمية، إضافة إلى أهميتها عبر مختلف الثقافات والفترات الزمنية. كما سيقدم المعرض للزوار لمحة عمّا يمكنهم مشاهدته في جوجنهايم أبوظبي عند افتتاحه».

هذا وسيعرّف المعرض «أبعاد مضيئة» الزوار على رؤية جوجنهايم أبوظبي الفنية من خلال تقديم مجموعة من الأعمال المترابطة ترابطاً موضوعياً، والتي تشمل تشكيلة مختارة من الأعمال التي اقتناها المتحف، بالإضافة إلى بعض الأعمال المُعارة من متحف سولومون آر جوجنهايم، المؤسسة الشريكة. وسيركز المعرض من خلال تقديمه أعمال 18 فناناً من جميع أنحاء العالم، على عدة مواضيع فرعية تندرج تحت الموضوع الأساسي؛ الضوء، وعلى أسلوب عرض مجموعة الأعمال الفنية المتنوعة عوضاً عن التركيز بشكل تفصيلي على أعمال فنان واحد فحسب. وسيترافق مع معرض «أبعاد مضيئة»، كما هو الحال في جميع المعارض التي تنظمها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، برنامج عام شامل يتضمن العديد من الحوارات، وعروض الأداء، وورشات العمل، وذلك بمشاركة نخبة من الفنانين المعاصرين الذين اقتنيت أعمالهم في مجموعة جوجنهايم أبوظبي الدائمة. ويأتي معرض «أبعاد مضيئة» بعد سلسلة «جوجنهايم أبوظبي: حوارات الفنون» التي نظمتها هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في عام 2013 لاستكشاف الرؤى الفنية التي تساعد على تشكيل مجموعة جوجنهايم أبوظبي بما في ذلك «الثقافة الشعبية والصورة الوسيطة»؛ و«النظام والنهج والمفهوم»؛ و«التاريخ والذاكرة والسرد».

شارك في الحوارات نخبة من الفنانين العالميين الذي تحدثوا حول أهمية الأعمال الفنية التي اقتناها جوجنهايم أبوظبي وكُشف عنها خلال البرنامج من الناحيتين الفنية والجمالية. وضمّت قائمة الفنانين الذين شاركوا في سلسلة الحوارات نخبة من الأسماء العالميين بمن في ذلك حسن شريف، وإيل أناتسوي، وشانت أفيديسيان، وفنغ مينجبو، ويوسف نبيل، وجيمس روزنكويست، وهاينز ماك، ومروان.

وتتمحور رؤية جوجنهايم أبوظبي على الارتقاء بمستوى الوعي والتقدير للفن المعاصر والعمارة وغيرها من مظاهر الثقافة البصرية المعاصرة من منظور دولي. ويدعم المتحف برنامجاً فنياً عابراً للحدود حول الفن والثقافة البصرية من ستينيات القرن العشرين وحتى الوقت المعاصر، مع التركيز على فنون الشرق الأوسط التي تستكشف الهوية المستمدة من التقاليد الثقافية في أبوظبي والإمارات العربية المتحدة على نطاق أوسع.
بواسطة : الإدارة
 0  0  355

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية