• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

صورة خادم الحرمين تزيّن تحفة النحات الفرنسي لويس فيليب معروضة حاليا في معرض «سكون» بجدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
المدينة-خير الله زربان - جدة  كشف معرض «سكون» الفني المقام حاليًا بجدة، عن صورة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحتضنها إطار نادر من الخشب الخالص والمحفور يديويًا بإتقان عال جدًا، وهو إحدى تحف النحات الفرنسي لويس فيليب، ويبلغ عرض البرواز 170 سم، وارتفاعه يزيد عن المترين ونصف، والعمر الزمني لهذا الإطار ما بين 80 إلى 100 عام، ويعد هذا الإطار واحد من أصل 30 إطارًا من هذا النوع متواجد في العالم فقط.
المعرض تنظمه «أجنحة عربية» للفنون الجميلة في شهر رمضان، بقاعتها «ذجاليري» بنادي الفروسية لليخوت بمدينة جدة، وكعادة «أجنحة عربية» أثناء افتتاحاتها للمعارض الفنية، دائمًا ما تقوم بعرض قطع نادرة وقيّمة من مقتنياتها الخاصة. وقال المهندس محمد بحراوي، أحد مؤسسي «أجنحة عربية»: أن المؤسسة تمتلك تسع إطارات من هذا النوع، أربع منها تحتضن أهم رموز الوطن العربي كصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز رحمه الله، إضافة إلى لوحة خادم الحرمين الشريفين ملك الإنسانية والتي تزين القاعة حاليًا.
من جانبها، قالت السيدة نجلاء فلمبان: هذه الإطارات النادرة هي تحف حقيقية زادت قيمتها المعنوية والتاريخية بوجود شخصيات مازال دورهم ملموسًا وبصورة إيجابية على جميع الأصعدة المحلية والدولية، وأشارت إلى أنهم متحفظون في مسألة اختيار المقتنين الأجدر لاقتناء مثل هذه التحف، لأن الموضوع لا يدور حول قيمتها المالية بل في قيمتها المعنوية والتارخية مستقبلا، وأنهم يتوقعون أن تكون تلك التحف في أماكن تليق بها وتبقى تاريخًا يراه كل الأجيال السعودية المقبلة، إضافة إلى أنهم لا ينوون أبدًا بيعها لأي مقتني من خارج البلاد مهما كان الثمن، علمًا بأن قيمة التحفة الواحدة تصل إلى ما يقارب المليون ريال سعودي.
هذا وتجري الآن العديد من المناقشات حول مجموعة من المقتنين الذين قاموا بأخذ المبادرة وعرض شراء تلك التحف، وذلك من خلال المفاضلة في اختيار المقتني المناسب لكل تحفة.
وسوف تظل تحفة خادم الحرمين الشريفين معروضة حتى منتصف شهر سبتمبر المقبل.
بواسطة : الإدارة
 0  0  465

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية