• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

«سولوز» يجمع 12 فناناً في مفهوم جديد للمعارض الشخصية

تضمنت فنون النحت والتشكيل والتصوير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرياض-جدة - حورية الجوهر 
نظمت صالة ذاجاليري للفنون المعاصرة بالتعاون مع أجنحه عربية بنادي الفروسية بجدة المعرض الأول في المملكة للفنون المعاصرة «سولوز» حيث جمعت 12 معرضاً شخصياً ل 12 فناناً من السعودية وبعض الدول العربية، عرضوا تجاربهم الفنية تحت سقف واحد بمعارض مستقلة شملت كما هائلا من ألوان وأشكال الفنون البصرية بكافة نظرياتها وتوجهاتها، كما اشتملت ايضا فنون النحت والتشكيل والتصوير الفوتوغرافي، مما يتيح للمتذوق التنقل بين عدد كبير من اللوحات وبفكر مختلف.

شارك في المعرض مؤسس أجنحة عربية والمشرف على المعرض محمد البحراوي بمعرض عنوانه «الشفرة» ونجلاء فلمبان بمعرض عنوانه «كان ياما كان» وهبة عابد وحسن خان، وابتسام قزدر بمعرض عنوانه «إغراء» والكويتي حمد الصعب بمعرض عنوانه «التاريخ يعيد نفسه»، أما خالد بن عفيف قدم معرض عنوانه «المشهد الأول» ليس بعد «وعلي الحسن بمعرض عنوانه «جزء مني» وسعد بن محمد بمعرض عنوانه «خلف الستار» وسارة السديري بمعرض عنوانه «ساراموني» وعتاب آل الشيخ بمعرض عنوانه «قصة» والفنان السوري سامر الحلقي بمعرض عنوانه «ملامح» وسعود محجوب بمعرض عنوانه «الصمت».

حول هذا المعرض تحدث الفنان محمد بحراوي مشارك ومدير عام أجنحة عربية قائلا: «12 فنانا وفنانة جمعناهم تحت سقف واحد وقسم مستقل لكل فنان مكانه وحيزه ومساحته التي يحتاجها، وذلك تحت مشروع حمل اسم سولوز «SOLOS» وهو التصور الجديد لصياغة المعرض الشخصي للفن» ليتحقق لهم مجموعة من الافتتاحات وتظهر إبداعاتهم المتنوعة. مع توفير جميع سبل النجاح بالتساو لكل منهم، وأن مشاركتهم تعد حراكا ثقافيا فنيا سيتكرر لاحقا لخلق أجواء تشكيلية تسهم بشكل فاعل في الارتقاء بالذائقة اللونية في المجتمع، وخصوصا في محافظة.

وأضاف بحراوي أن أجنحة عربية ماضية في تقديم نماذج لمعارض مختلفة في الشكل والمضمون، وأن خطواتها المستقبلية ستكون خارج أرض الوطن للتعريف بالتشكيل السعودي خارجيا.


image

بواسطة : الإدارة
 0  0  363

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية