• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

اجتماع استثنائي لمحاصرة أزمة الفنون المالية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تبوك: محمد زامل بدأت بوادر أزمة مالية جديدة للجمعية العربية السعودية للثقافة والفنون تلوح في الأفق، خاصة بعد استثناء الجمعية من الدعم الأخير، وهي التي تعاني شحا ماليا منذ أكثر من عام، مما اضطر مجلس إدارتها لتطبيق "التقشف" المالي، الأمر الذي ألقى بظلاله على نشاطات فروع الجمعية، حيث توقفت الفعاليات تماما، في بعض الفروع في حين شهدت معظم الفروع تسريح عدد من العاملين فيها.
وعلمت "الوطن" من مصادر مطلعة أن الإدارة العامة لجمعية الثقافة والفنون دعت مديري الفروع الـ16 إلى اجتماع "استثنائي" غداً في أحد فنادق العاصمة الرياض لمناقشة أوضاع الجمعية ومستقبلها في ظل محدودية موازنتها التي لا تتجاوز مبلغ 10 ملايين سنويا، وكان عدد من مديري فروع الجمعية حملوا مجلس إدارة الجمعية مسؤولية ما وصلت إليه أحوال الجمعية من شح مالي، وعجز المجلس عن إيصال أصوات الفنانين والمثقفين إلى صانع القرار، مؤكدين في تصريحات نشرتها "الوطن" مطلع الأسبوع الجاري أن سياسة "التقشف" المالية التي انتهجها مجلس الجمعية أخيرا صنعت منهم "متسولين" على أبواب القطاع الخاص لزيادة موارد الفروع من أجل تنفيذ المناشط الفنية والثقافية، وطالبوا خلال حديثهم بتعديل نظام الجمعية عن طريق إلغاء المركزية ومنح الفروع "استقلاليتها" ماديا وإداريا أسوة بالأندية الأدبية.
بواسطة : الإدارة
 0  0  198

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية