• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

الفنانات السعوديات يؤكدن على تميزهن ويتطلعن لتمثيل المملكة خارجياً

خلال المعرض السادس للفنانات التشكيليات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرياض- أحمد الغنام 
شهد المعرض السادس للفنانات التشكيليات الذي افتتحه الدكتور عبدالله الجاسر نائب وزير الثقافة والإعلام تنوعاً في الأعمال الفنية المقدمة بجانب تنوع الخامات والأساليب المعاصرة المطروحة حيث تضمن 91 عملاً فنياً قدمتها أكثر من 80 فنانة تشكيلية.

المعرض هدف إلى تشجيع الفنانات السعوديات على الإبداع والابتكار وتأكيد دورهن في الحركة التشكيلية وإبراز دور الفنون في الساحة الثقافية في ظل التحولات الفنية والفكرية والتقنية ومواكبة لمسيرة الحركات الفنية الحديثة. هذا وحصل على المراكز العشرة الأولى حسب اختيار لجنة التحكيم كل من: سارة السيف، غادة الربيع، جواهر الأمير، نورة الحربي، مها الهزاني، عواطف آل صفوان، مها الربيعاني، مشاعل الكليب، سيما آل عبدالحي ورجاء الشافعي.

وتقول الفنانة اريج قندلجي عن مشاركتها في المعرض: «كم هو رائع اجتماع الفنانات التشكيليات السعوديات من جميع أنحاء المملكة تحت سقف واحد وهو مركز الملك فهد الثقافي بالرياض ضمن المعرض الخاص بالفنانات التشكيليات السادس؛ فقد كانت مشاركتي بلوحة من الحرير الطبيعي بمقاس ١٢٠x١٠٠ «تجريد» عبرت فيها عن مراحل الانسان في الحياة معتمدة في ذلك على العلاقات اللونية وتداخلها واندماجها بأسلوبي الخاص».

حلم صعب

أما الفنانة غادة الربيعة فأكدت أن هذه المسابقة كانت ومازالت حلماً صعب المنال «فمنذ سنين وأنا أحاول الوصول إليها لصعوبة المنافسة وقوة الأعمال المشاركة». وتضيف: «وبفضل الله تحقق هذا الحلم وأصبح حقيقة ملموسة أعيشها وحصولي على المركز الثاني في معرض الفنانات التشكيليات السادس شرف لي، وحقيقة استمتعت بالمعرض كثيراً فأعمال الفنانات أظهرت مدى قوة المرأة السعودية وسرعة تطورها في أي مجال».

مجموعة مختزلة

الفنانة مها الهزاني قدمت عملاً فنياً حمل عنوان «نحن هنا» من الفن المعاصر عبارة عن مجموعة مختزلة لمجموعة نساء بحركة دائرية مستمرة من عطاء من صبر من قضاء حاجات للأسرة تم تنفيذ العمل بألوان اكريلك على كانفس 150*120.

أساليب معاصرة

وتشير الفنانة مها الربيعاني إلى أن أهمية هذا الحدث تكمن في ضمه أعمالاً فنية لنخبة من الفنانات السعوديات اللاتي أثرين الساحة الفنية السعودية والخليجية والعربية على حد سواء بأعمال وأساليب معاصرة تحاكي فن ما بعد الحداثة، حيث تعددت الخامات واختلفت الأساليب والرؤى بشكل جمالي وابداعي. وتضيف: «إنني لأثني على ما تقوم به وزارة الثقافة والإعلام من تشجيع للفنانات وإتاحة الفرصة لهن بالمشاركة بأعمالهن في حدث كبير يبرز من قيمتهن الفنية».

نتطلع لإقامته خارج المملكة

فيما تؤكد الفنانة أماني الحميدان أن هذا المعرض من المعارض التي سعدت بالمشاركة فيه، وتضيف: «بالرغم من أنه لم يحالفني الحظ بالفوز، إلا أن المعرض حقق نجاحاً كبيراً وكان له صدى يعكسه الحضور يضاف لإنجازاتي الفنية». وتتطلع أماني إلى إقامة هذا المعرض مستقبلاً خارج المملكة «كونه يجسد ما وصلت اليه المرأة السعودية من إبداع».

شكراً لوزارة الثقافة

وأخيراً تصف الفنانة نادية النفيعي مشاركتها في المعرض قائلة: «شاركت بعمل واحد حمل بعنوان «خيال» يعبر عن الخيل، ورسمته باللون الأسود دلالة على شموخ وهيبه الخيل العربي»، وتضيف: «لقد شملت أروقة المعرض 91 عملاً بمضامين مختلفة ولوحات تشكيلية بأساليب معاصرة تميزت بتمكن فني وفكرة ومفهوم ومستوى جمالي إبداعي عالٍ، ونشكر الوزارة على دعمها للحركة التشكيلية وتشجيعها للفنانات على الإبداع».

يذكر أن المعرض مقام حالياً في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض ويستمر حتى نهاية مساء غد السبت.



image
من أعمال مها الهزاني


image
من أعمال مها الربيعاني


image
من أعمال دعاء بندر





image
من أعمال غادة الربيعة


image
من أعمال أريج قندلجي



image
من أعمال سارة السيف



image
من أعمال رجاء الشافعي











بواسطة : الإدارة
 0  0  428

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية