• ×

11:36 صباحًا , الجمعة 19 يناير 2018

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

مكة المكرمة والمدينة المنورة والمسجد الأقصى مصادر إلهام أبدع في التعبير عنها للفنان ضياء عزيز

روحانية تنثر عبقها في لوحات الفنان ضياء عزيز

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الجزيرة التشكيلية لاشك أن للمساجد الصلاة التي لا تشد الرحال إلا لها وقع في نفوس كل من وهب موهبة الإبداع في كل سبل التعبير الإنسانية كالشعر كما كان للوحات المصورين المسلمين على مدى عصور ماضية أشكال كثيرة لهذه المساجد تبرز حقب تاريخية أو قصائد لا زالت تنتقل من عصر إلى آخر تصف هذه الأمكنة وتأثيرها في النفوس عند رؤيتها مباشرة مع ما تضفيه الروايات التي يتناقلها الحجاج وزوار المسجدين الأقصى والمدينة من حكايات تشكل صورا ذهنية يتخيلها من لم ير تلك الأماكن أما الفنانين التشكيليين في عصرنا الحديث فقد أبدعوا في التعبير عن هذه المساجد وروحانيتها يمثل الفنان ضياء عزيز أحد أبرز من عبر عن هذا الجمال في الشكل والروحانية.

قدم الفنان ضياء ثلاث لوحات لمكة المكرمة والمدينة المنورة والمسجد الأقصى أضفى عليها مكنوناته ومشاعره الإيمانية فبرزت اللوحات بمظهر أكثر عمقا من شكلها الحقيقي ليأخذ المشاهد إلى ما هو أبعد من المبنى إلى المعنى والأهمية.

الفنان ضياء رمز تشكيلي عالمي الأسلوب والإبداع نشأ في مكة فكان للحرم تأثيره وكان للعادات والتقاليد والحياة الاجتماعية في محيطه محرضا للإبداع منذ طفولته، رسم جمال كل ما يراه وبحث في التفاصيل عن زوايا لا يراها العامة فمنحها المكان والمكانة في لوحاته،

رسم الطبيعة والناس وعبر عن مواقفه الإنسانية تجاه الأحداث العالمية والعربية على وجه الخصوص فكان محاربا للإرهاب في لوحة عن أحداث الحرم عام 1400هـ وعن فلسطين وعن الكثير من هذه الأحداث.

image

image
بواسطة : الإدارة
 0  0  267

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية