• ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

التشكيل والتصوير السعودي يتألقان في مهرجان الأدب والفن بالدوحة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 إخبارية الفنون التشكيلية

المدينة -الأربعاء, 31 مارس 2010
خير الله زربان - جدة


ضمن مهرجان الأدب والفن المقام بمناسبة اختيار الدوحة عاصمة للثقافة العربية 2010 احتضنت العاصمة القطرية الدوحة الفنون السعودية من خلال مشاركة أشرفت عليها الرئاسة العامة لرعاية الشباب ومثل فيها المملكة في الجانب التشكيلي الفنان وليد الحسني وفي المجال الفوتوغرافي الفنان بندر سويدان. حيث قدم الحسني حوالى 20 لوحة تشكيلية ركّز فيها على الحروفيات والموضوعات الإسلامية، بينما قدم سويدان حوالى 20 لوحة فوتوغرافية عكست المستوى المتطور للفن الفوتوغرافي.
وقد رافق هذه المشاركة مشاركة في مجال الشعر النبطي؛ مثّل المملكة فيها بدر الحربي، وحمد الحربي، وكذلك الشعر الفصيح ممثلاً في عبدالرحمن سليمان الشارخ، وكذلك في القصة القصيرة وشارك بها خالد صالح الدبيان. وترأس الوفد السعودي من رعاية الشباب منصور الحيان.
تميّز سعودي
وحول المشاركة السعودية تحدث الفنان التشكيلي وليد الحسني قائلاً: كانت المشاركة السعودية في هذا الملتقى رائعة جدًّا، وكان هناك إقبال على الجناح السعودي الذي ضم الفن التشكيلي والفن الفوتوغرافي بالإضافة إلى المشاركات المنبرية من خلال مسرح كبير، وقد تفاعل الجمهور مع المعرض وقد لمست اهتمامًا بالفن السعودي وتساءل الجمهور عن أبرز الفنانين الكبار والشباب على حدٍّ سواء وعن آخر أعمالهم الفنية.
ويضيف الحسني كاشفًا جوهر الأعمال التي شارك بها في المهرجان في سياق قوله: قدمت في هذا المعرض مجموعة من لوحاتي التي استخدمت فيها الطباعة على السلك سكرين والإستنسل. وأرى أن مثل هذه الملتقيات تفيد الفنانين من خلال التعرف على الفنون في الدول المجاورة والاستفادة من خبراتهم، وكذلك نقل خبراتنا لهم، ومد جسر من التواصل مع الفن الخليجي والشعب الخليجي بشكل عام. ولقد استفدت كثيرا من هذه المشاركة حيث تعرفت على عدد من فناني الخليج وأساليبهم واتجاهاتهم، وكذلك قمنا بزيارة عدة متاحف للتعرف على كافة أنواع الفنون. وأرى أن الفنانين الشباب يحتاجون لمثل هذه المشاركات التي تساعد الفنان على المواصلة والتميز. ولذلك أناشد المسؤولين بإقامة المزيد من هذه المعارض في كل الدول الخليجية.
مشاركة رائعة
أما الفنان الفوتوغرافي بندر سويدان فيقول عن مشاركته: شاركت في هذا المعرض بناءً على دعوة من الرئاسة العامة لرعاية الشباب، وهذه المشاركة مقتصرة على الفنانين الشباب أقل من 35 عامًا، وكانت مشاركة رائعة حيث لمست اهتمامًا بأعمالي، كما كانت المشاركة السعودية بشكل عام ممتازة تجلت في الإقبال الكبير على المعرض السعودي من كافة شرائح المجتمع، بما يمكننا أن نقول إن المشاركة السعودية كانت الأفضل بين الدول الخليجية.

بواسطة : الإدارة
 0  0  407

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية