http://example.com/sitemap_location.xml

  • ×

زيارات تشكيلية


ذوي الاحتياجات


فيديو

قائمة

لوحات \"لون السلام\" تعمق التواصل السعودي السوداني -زائر المعرض سيتعرف على جوانب واسعة عن السودان وإنسانه

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الوطن: الرياض: علي مرزوق  الوطن-
باقادر وراشد دياب والسفير السوداني يطلعون على بعض اللوحات في المعرض


شدد وكيل وزارة الثقافة والإعلام للعلاقات الثقافية الدولية الدكتور أبو بكر باقادر على أهمية الحضور الفني في تعميق التواصل بين السعودية والسودان، لافتاً إلى أن الفنان السوداني راشد دياب يمثل اتجاهاً مستقلاً فيه روح البيئة السودانية الإفريقية المسلمة بأسلوب تجريدي جميل، ملحوظ في المنمنمات والحروفية والألوان، والحضور المكثف للإنسان السوداني وعلى وجه الخوص المرأة.
وقال باقادر وهو يفتتح المعرض التشكيلي الشخصي "لون السلام" لدياب، نيابة عن وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، وبحضور سفير السودان لدى المملكة عبدالحافظ إبراهيم محمد، والذي نظمته وزارة الثقافة والإعلام بالتعاون مع السفارة السودانية، مساء أول من أمس بمتحف الملك عبدالعزيز التاريخي في الرياض: إن زائر المعرض سوف يتعرف على جوانب واسعة وكبيرة عن السودان وحياته من خلال المعرض. واحتوى المعرض على مجموعة من اللوحات التشكيلية المسندية التي تتناول السلام بصور مختلفة، وبألوان تجمع بين الشفافية والضربات السريعة ذات الكثافة اللونية العالية، وفق أسلوب يتجلى فيه التلخيص اللوني والشكلي، ونصوص بصرية تستخدم الحرف العربي، والموتيفات الزخرفية، إلى جانب الشخوص الإنسانية التي تصور الإنسان السوداني من خلال تجربة قال عنها دياب لـ"الوطن": بحث الإنسان في تاريخه الطويل عن لحظات السكينة والتوافق مع حركة وجوده الكونية، وصلته بنفسه وبالآخر وبالطبيعة لاهثاً خلف المعرفة بدرجاتها الحسية المادية والروحية؛ للوصول إلى سلام غني وعميق لمعنى وجوده ولترقية ذاته. السلام الذي يعبر عن لحظات الطمأنينة التي ينثرها الفن على دوافع الإنسان للبقاء وتحقيق الذاتية المؤانسة. ورأى السفير السوداني أن المعرض يأتي إضافة حقيقية لمسيرة التعريف الثقافي بثراء وتنوع الفن السوداني في بلد عرف وأهله منذ آلاف السنين وتشابكت فيه العلاقات والمصالح بشكل طبيعي يعبر عن حسن الجوار ووحدة الأصل والمشارب الثقافية.
ولفت الناقد العراقي كفاح الحبيب إلى أن دياب يتغنى بطرب غير معهود في تداخلات سطوحه اللونية في متواليات من الإنجاز الفريد، مبتكراً حسية مرهفة حين تتغطى الرموز بمستطيلات شاسعة الأبعاد وذات لون واحد، فاللوحات تحيا بترف تحت هذا الأحمر الملتهب بالبني وبالأزرق المنبعث من خبايا الماضي. يذكر أن الجمعية السعودية للثقافة والفنون قد أعدت برنامجاً ثقافياً مصاحباً للمعرض يبدأ الساعة الثامنة والنصف مساء، إذ تعقد اليوم ندوة عن تجربة الفنان دياب يلقي خلالها الدكتور محمد عبدالمجيد فضل محاضرة في قاعة المحاضرات ببهو المتحف الوطني، يليها أمسية ثقافية تشكيلية حول التقنيات المعاصرة في التصوير التشكيلي، يحاضر فيها الدكتور عادل ثروت مساء الأحد المقبل، أما مساء الثلاثاء فخصص لندوة عن دور التشكيلي في التنمية وتطوير المجتمع يحاضر فيها كل من: الدكتور محمد الرصيص، والدكتور محمد عبدالمجيد فضل، وناصر الموسى. إلى ذلك كشف باقادر أن المحطة المقبلة للأيام الثقافية السعودية ستكون في الدوحة باعتبارها عاصمة للثقافة العربية 2010، إضافة إلى أيام ثقافية ستكون في الصين تقام بمناسبة مرور 20 عاماً على العلاقات السعودية الصينية.

----------------------------------------------------------------------------------------
حقوق الطبع © محفوظة لصحيفة الوطن 2007
بواسطة : الإدارة
 0  0  1.0K

قراءات تشكيلية


معارض الكترونية